تركيا تواصل استهداف المدنيين بريف تل أبيض

يواصل جيش الاحتلال التركي قصف الأهداف المدنية في ريف مقاطعة تل أبيض المحتلة مسبباً المزيد من موجات التهجير.

يواصل الاحتلال التركي هجماته التي بدئها في الـ 9 من تشرين الأول عام 2019 على مناطق شمال وشرق سوريا. وأدت الهجمات المتواصلة إلى استشهاد ما يزيد عن 400مدني إضافة إلى إصابة آلاف آخرين.

وأجبر الهجوم التركي أكثر من 300 ألف مدني من سري كانيه وتل أبيض المحتلتين على النزوح. ولا يزال المدنيون الهدف الأول لقصف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته.

وأجبر القصف التركي لقرية كوبرلك بريف مقاطعة تل أبيض المحتلة أسراً بأكملها على النزوح بعدما أصابت قذائف مدفعية منازلهم.

أحد القرويين الذين دمرت منازلهم جراء القصف قال: "لا أحد هنا سوى رجال مسنين وأطفال ونساء لا نعلم إلى أين سنذهب".

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً