تركيا ومرتزقتها ينهبون موسم الزيتون في عفرين ويقطعون شجرها

يستمر جيش الاحتلال التركي بانتهاكاته بحق المدنيين في عفرين، فيما تستمر اعمال مرتزقته بنهب موسم الزيتون العائد للأهالي وفرض الإتاوات عليهم وقطع الأشجار والمتاجرة بحطبها.

بحسب مصادر من داخل عفرين لمراسل وكالتنا ANHAفأن مرتزقة الاحتلال التركي وبعد جني الاهالي لمحصول زيتونهم فرضوا عليهم دفع نسبة 15 % من منتوج الزيت لهم وهي في المعصرة.

بينما نقل مصدر من ناحية شيه بأن المجموعات المرتزقة تفرض الإتاوات على محصول الزيتون في قرى الناحية، ذاكراً أسماء بعض المجموعات المشاركة في ذلك وهي" لواء سمرقندا، لواء الوقاص، فرقة السلطان سليمان شاه" العمشات، ومرتزقة أحرار الشام".

هذا وفرض المرتزقة على أصحاب المعاصر دفع 500 صفيحة من زيت الزيتون لهم بالإضافة إلى 100 ألف ليرة سوريا.

وأفاد مصدر أخر من الناحية نفسها بأن مرتزقة ما يسمون لواء سمرقندا التابعين لجيش الاحتلال التركي يقومون يومياً بقطع المئات من الأشجار الحراجية في جبل نجارى الواقع ما بين قريتي حج حسنلي ورمضانة في ناحية شيه.

وأكد مصدر ذاته أن المرتزقة يقومون بقطع الأشجار يوميا بـ 15 منشار ويتم تصدير الأشجار إلى تركيا للبيع، وتم قطع أكثر من 6000 شجرة زيتون أيضاً في قريتي حج حسنلي ورمضانة.

(ج ج /سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً