تشيع خمسة شهداء والاعلان عن سجل ثلاثة في ديرك

شيع الآلاف من أهالي ديرك جثامين خمسة شهداء من مقاومة الكرامة إلى مثواهم الأخير في مزار الشهيد خبات ديرك.

وتوافد الآلاف من أهالي منطقة ديرك ونواحيها إلى مشفى الشهيد هوكر لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة على جثامين الشهداء محمد دنيز الاسم الحركي جكدار آمد،  محمد بوداك الاسم الحركي تكوشر بنابر، القيادية آسرا آرشميد الاسم الحركي دنيز آمد، محمد مراد الاسم الحركي دلكش جيلو، منعم العباس الاسم الحركي عكيد قامشلو، الذين استشهدوا في مقاومة الكرامة.

وبعد استلام النعوش توجه المشيعون في موكب مهيب ضم العشرات من السيارات صوب مزار الشهيد خبات، حيث بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، كلمة الإدارية في حزب الاتحاد الديمقراطي سيلفان علي التي توجهت بالعزاء لذوي الشهداء ومقاتلي قوات سوريا الديمقراطية في شمال وشرق سوريا "الذين سطروا ملاحم البطولة في مقاومة الكرامة الذين وقفوا في وجه آلة الحرب العثمانية الجديدة ومرتزقتها".

وتابعت سيلفان علي " إن مقاومة الكرامة أثبت للعالم إن شعوب شمال وشرق سوريا حافظت على السلم الأهلي والعيش المشترك وأخوة الشعوب، إلا إن الفاشية التركية ومرتزقتها جلبوا الدمار والقتل والنهب بهدف القضاء على شعوب المنطقة وتغيير ديمغرافيتها وارتكاب المجازر بحق المكونات وتوطين النازحين في سري كانيه وكري سبي وتهجير السكان الأصليين من الكرد والعرب والسريان وجميع المكونات الموجودة في المنطقة".

وبعد انتهاء الكلمة تليت وثائق الشهداء وسلمت إلى ذويهم الذين أكدوا السير على "خطى شهداء الحرية حتى تحقيق النصر على الفاشية التركية ومرتزقتها على كامل تراب شمال وشرق سوريا".

كما أعلن خلال المراسم عن سجل ثلاث من الشهداء الذين استشهدوا في مقاومة الكرامة  وهم جيلان أشكان الاسم الحركي روناهي كودة، بنار يلماز الاسم الحركي زينب آمد، ووداد آردمجي عضو اتحاد الاعلام الحر.

وبعد الانتهاء من قراءة الوثائق حمل رفاق درب الشهداء الجثامين على الأكتاف ليواروا الثرى إلى مثواهم الأخير في مزار الشهيد خبات ديرك.

(كروب/ك)

ANHA


إقرأ أيضاً