تشيع شهيدين والاعلان عن سجل شهداء أخرين من مقاومة الكرامة بالحسكة

شيع الآلاف من أهالي مدينة الحسكة وريفها جثماني شهيدين إلى مثواهم الأخير، فيما اعلن مجلس عوائل الشهداء عن سجل 6 شهداء آخرين استشهدوا خلال مشاركتهم في مقاومة الكرامة ضد جيش الاحتلال التركي ومرتزقته.

واستلم المشيعون جثمانا الشهيدين أمير خلف المقاتل في صفوف قوات الدفاع الذاتي والشهيد شيركو رشو عضو قوى الأمن الداخلي الذي استشهد في ناحية تل حميس  أثناء تأدية مهامهم الموكلة إليه وانطلقوا بموكب مهيب صوب مزار الشهيد دجوار بقرية الداودية.

المراسم بدأت في المزار بالوقوف دقيقة صمت، بالتزامن مع تقديم مقاتلي وحدات حماية الشعب وقوى الأمن الداخلي لعرض عسكري ، ألقيت بعدها كلمات باسم مجلس عوائل الشهداء القتها الإداري عيدان عنيف، باسم وحدات حماية الشعب القيادي شيار حسكة، حركة المجتمع الديمقراطي القاها العضو ولات حسكة وكلمة أخرى باسم مجلس ناحية تل حميس القيت من قبل الإداري أحمد شطي.

الكلمات في بدايتها تقدمت بالعزاء لذوي الشهداء وتمنت لهم الصبر والسلوان وجاء في كلمة مجلس عوائل الشهداء " شهدائنا استشهدوا في سبيل حرية وكرامة الوطن، تاريخ الأنسان مليء بالنضال والتضحية في دفاع المشروع لحماية القيم المادية والروحية، وبالتالي سنحقق حماية وحرية الافراد المجتمع وقيم الشهداء".

وفي كلمته عاهد القيادي في وحدات حماية الشعب على مواصلة درب الشهداء والالتزام بخط المقاومة حتى تحقيق النصر على كافة الأعداء ومحاربة الظلم.

وبعد انتهاء الكلمات اعلن مجلس عوائل الشهداء عن سجل 6 شهداء أخرين من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية استشهدوا خلال مشاركتهم في مقاومة الكرامة والشهداء هم "لؤي عبد الرحمن الاسم الحركي نضال حسكة، مشعل محبوب الاسم الحركي اسمر حسكة،  وسيم عمير الاسم الحركي سيدو حسكة، أحمد الطريف الاسم الحركي قهرمان حسكة، محمد شندي الاسم الحركي آكري حسكة والشهيد محمود شندي الاسم الحركي كندال حسكة".

بعدها قرئت الإدارية في مجلس عوائل الشهداء وثائق الشهادة وسلمت لذوي الشهداء، ليوارى بعدها جثمانا الشهيدين أمير وشيركو الثرى في مزار الشهيد دجوار وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تمجد الشهداء.

(كروب/سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً