تشييع جثمان شهيد والكشف عن سجل 11 آخرين في دير الزور

شيّع اليوم المئات من أهالي ريف دير الزور الغربي  جثمان الشهيد دباس عبدالله الخنجر إلى مثواه الأخير في مزار الشهيد خضر الحمادى وذلك خلال مراسم تشييع مهيبة، أعلن خلالها عن سجل 11 شهيداً. 

وشارك في مراسم تشييع الشهيد دباس عبدالله الخنجر الاسم الحركي ماهر المقاتل في قوات سوريا الديمقراطية والذي استشهد بتاريخ ٤/٧/٢٠١٩ أثناء تأديته مهامه العسكرية في ريف دير الزور الغربي، المئات من أهالي ريف دير الزور وأعضاء المؤسسات المدنية والعسكرية ومجلس دير الزور المدني.

المراسم بدأت بالوقوف دقيقة صمت بالتزامن مع تقديم  قوات سوريا الديمقراطية لعرض عسكري، ألقيت بعدها  كلمات باسم مجلس عوائل الشهداء ألقاها العضو خلدون فتحي الخالد، وباسم مجلس أبو خشب من قبل العضو جاسم الطباش، مجلس إدارة المرآة من قبل زهرة التايه، مجلس دير الزور المدني من قبل العضو غازي عبد الرحمن.

الكلمات بمجملها قدمت العزاء لذوي الشهيد وتمنت لهم الصبر والسلوان، وأشادت الكلمات بدور الشهداء في الحفاظ على قيم الشعوب، والخلاص من الإرهاب والمحتلين، كما عاهدت في ختامها على مواصلة مسيرة الشهداء حتى تحقيق النصر وبسط الأمن والاستقرار على كامل تراب شمال وشرق سوريا وتحرير كافة الأراضي المحتلة.

وبعد الانتهاء من الكلمات قُرئت وثيقة الشهيد دباس عبدالله الخنجر، وبعدها كشفت مؤسسة عوائل الشهداء في دير الزور عن سجل 11 شهيداً كانوا قد ارتقوا إلى مرتبة الشهادة في أوقات سابقة ضمن حملة دحر الإرهاب في ريف دير الزور.

وبعد الانتهاء من المراسم وري جثمان الشهيد دباس الثرى في مزار الشهيد خضر الحمادى وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تمجد الشهداء.

(ب ع/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً