تظاهرة في كوباني تنديدا بالغزو التركي للشمال السوري

تظاهر الآلاف من أهالي مقاطعة كوباني ضد الغزو التركي لمناطق في شمال وشرق سوريا وذلك تحت شعار "جميعنا قسد، قسد هم أبناؤنا".

واجتمع الآلاف من أهالي مقاطعة كوباني في ساحة المرأة الحرة وذلك للتظاهر ضد الغزو التركي لمناطق في شمال وشرق سوريا.

وجاءت التظاهرة تزامناً مع تسيير دورية روسية تركية مشتركة في القرى الشرقية من كوباني، والتي احتج المئات من الأهالي على مرورها ورشقوها بالحجارة قبل أن ترد القوات التركية بالرصاص الحي والغاز المسيل للدموع لتوقع جرحى في صفوف المحتجين.

وبدأ المتظاهرون السير حتى ساحة الشهيد عكيد وهم يهتفون بشعارات تؤكد وقوفهم إلى جانب قوات سوريا الديمقراطية ضد العدوان التركي، ورفعوا صور الشهداء من أبناء المنطقة، ولافتات كتب عليها "سنقاوم أي اتفاق يستهدف وجودنا، كرامتنا وهويتنا"، "السيد ترامب.. أردوغان هو خليفة البغدادي فلا تخطأ".

وفور وصول المتظاهرين إلى ساحة الشهيد عكيد, وقف الجميع دقيقة صمت استذكارا لأرواح الشهداء, ثم ألقى نائب الرئاسة المشتركة لمجلس مقاطعة كوباني فرحان كوباني كلمة توجه فيها بالشكر لكل المشاركين في التظاهرة، وطالب المجتمع الدولي للوقوف إلى جانب الأهالي في شمال وشرق سوريا ضد المحتل التركي الذي قال بأنه يمارس أبشع الجرائم بحق الإنسانية.

ثم ألقت الإدارية في مؤتمر ستار بيريفان حسن كلمة حيت فيها القوات التي تحارب في الجبهات ضد الاحتلال التركي, وأضافت "الدولة التركية لا تريد انتصار مشروع الأمة الديمقراطية الذي ينصف بين الشعوب، تركيا ترى في أي مشروع ديمقراطي خطرا عليها، لكننا لن نتوقف وسنقف إلى جانب قواتنا حتى تحقيق النصر ودحر الاحتلال".

واختتمت التظاهرة بالهتافات التي تحيي مقاومة الكرامة في وجه الغزو التركي.

(كروب/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً