تهيئة كافة الظروف لاستقبال موسم الحصاد

يستعد مزارعو ناحية تربه سبية لحصاد المحاصيل الزراعية، كما استنفرت الجهات المعنية بكافة إمكانياتها لمنع حدوث أي طارئ، بالإضافة لتوفير لجنة المحروقات أكثر من 180 ألف ليتر من المازوت لأصحاب الحصادات، وهيأت بدورها لجنة الزراعة صوامع الحبوب لاستلام المحاصيل.

باشر معظم مزارعي إقليم الجزيرة بالتحضيرات للموسم الزراعي لعام 2019، وبدورها أنهت كافة المؤسسات واللجان المعنية التجهيزات اللازمة كتأمين مادة المازوت وتهيئة وترميم صوامع الحبوب، وتشكيل فرق طوارئ للتدخل في حال حدوث أي طارئ.

ومن بين هذه المناطق ناحية تربه سبيه في إقليم الجزيرة، حيث وفرت لجنة المحروقات في الناحية أكثر من 180 ألف ليتر من المازوت لأصحاب الحصادات والآليات الزراعية. وجهزت لجنة الزراعة محطتين لاستلام الحبوب إحداهما تقع جنوب ناحية تربه سبية تستوعب حوالي10000 طن من القمح، والثانية محطة تل معروف ويبلغ استيعابها حوالي 2500طن.

وأكد الإداري في صوامع ناحية تربه سبية يونس عرب بأنهم قاموا بتعقيم الصوامع ومستعدون لاستلام القمح المحصود بطريقة الدوكما.

ورصدت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا خلال اجتماع في 19 أيار الجاري مبلغاً وقدره 200 مليون دولار لشراء موسم القمح فقط. كما وحددت سعر شراء محصولي القمح والشعير، بحيث يكون سعر القمح 150 ليرة، والشعير 100 ليرة مع مراعاة الدرجة من قبل اللجان المختصة في مراكز الاستلام.

ومن ضمن الاستعدادات شكل مجلس الناحية ومؤسسات تربه سبية لجنة طوارئ موسعة لمراقبة عملية الحصاد، حيث قررت اللجنة توفير 5 إطفائيات تحسباً لأي طارئ، تقف واحدة عند مفرق خزنة وأخرى عند مفرق كازية الشابو جنوب تربه سبية والثالثة عند مفرق كري بري جنوب غرب الناحية، واثنتان شمال الناحية.

وخصصت الأرقام التالية ليتمكن الأهالي من التواصل مع لجنة الطوارئ في حال حدوث أي طارئ.

0930483246

0991173784

0999420691

(أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً