جثمانا الشهيدين دلو وعزرائيل وريا الثرى في سري كانية

شارك اليوم المئات من أهالي منطقة سري كانيه التابعة لمقاطعة الحسكة، في مراسم تشييع المقاتلين في صفوف قوات سوريا الديمقراطية، "دلو الاسم الحقيقي حيدر محمد سعيد، وعزرائيل الاسم الحقيقي شيخموس عبد الله"، الذين استشهدا في منطقة الباغوز بتاريخ 15 و18 تموز الجاري، وذلك اثناء تأديتهم لواجبهم العسكري ولاحقة خلايا داعش.

المشيعون استلموا جثماني الشهيدين دلو وعزرائيل من مشفى روج في المدينة، وتوجهوا من هناك بموكب مهيب إلى مزار سري كانيه الواقع بحي زردشت، وسط ترديد الشعارات التي تحيي وتمجد الشهداء.

وفي المزار بدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت، بعدها ألقيت كلمة من قبل الإداري في مجلس عوائل الشهداء في المنطقة بيار أمين وباسم مجلس سري كانيه العسكري القاه القيادي عماد سري كاينه.

الكلمات قدمت العزاء لذوي الشهداء وتمنت لهم الصبر والسلوان، منوهةً إلى أنه مع انتهاء المجموعات المرتزقة عسكرياً في المنطقة لازالت القوات تحارب الخلايا النائمة الموجودة في المنطقة، وتقدم التضحيات للقضاء عليهم لينعم شعوب المنطقة بالأمن والسلام

ثم ألقيت كلمات باسم عائلة الشهيدين عبرت عن فخرهم بأبنائهم الشهداء، قائلين :" بأنهم فخورين بأبنائهم الذين استشهدوا دفاعاً عن وطنهم وكرامتهم، وأنهم مستعدون بمزيد من التضحية لحماية مكتسبات الثورة والحفاظ على الانتصارات التي تحققت بدماء الشهداء".

وبعدها قرئت وثائق الشهيدين وسلمت لذويهما.

وفي ختام المراسيم وري جثماني الشهيدين دلو وعزرائيل الثرى في مزار شهداء سري كانيه، وسط زغاريد الأمهات والشعارات التي تمجد الشهداء وتخلد ذكراهم.

(ب ر/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً