جرحى الحرب يتوجهون لمقر الأمم المتحدة للتنديد بتهديدات تركيا

تحت شعار "نحن جرحى شمال وشرق سوريا حماة شمال وشرق سوريا"، توجّه الآن المئات من جرحى الحرب في شمال وشرق سوريا إلى مقر الأمم المتحدة في مدينة قامشلو، للتنديد بالتهديدات التركية على مناطق شمال شرق سوريا.

تنديداً بالتهديدات التركية لمناطق شمال وشرق سوريا، تجمّع اليوم، المئات من جرحى الحرب في شمال وشرق سوريا أمام ملعب 12 آذار في مدينة قامشلو، ومن ثم توجهوا إلى مقر الأمم المتحدة للتنديد بالتهديدات التي أطلقها الرئيس التركي أردوغان يوم السبت 5 تشرني الأول.

وقدّمت قوات سوريا الديمقراطية آلاف الشهداء أثناء صدها لهجمات مرتزقة داعش على مناطق شمال وشرق سوريا في السنوات السابقة، بالإضافة لأكثر من 22 ألف جريح، ويعاني أكثر 5 آلاف منهم من إعاقات مستدامة.

ورفع جرحى الحرب في شمال وشرق سوريا أثناء توجههم لمقر الأمم المتحدة أعلام قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب والمرأة والمجلس العسكري السرياني، ويافطات كُتب عليها بثلاث لغات الكردية، والعربية، والسريانية "نحن جرحى شمال وشرق سوريا حماة شمال وشرق سوريا".

كما وأطلق جرحى الحرب الهتافات التي تُدين التهديدات التركية، وبيّنوا إلى أنهم قدّموا أجزاءً من أجسادهم فداءً للوطن وللإنسانية جمعاء، وعلى المجتمع الدولي التخلي عن صمته حيال التهديدات التركية وإبداء موقف صارم تجاه التهديدات العدوانية التي يُطلقها أردوغان.

ومن المقرر أن يُدلي جرحى الحرب أثناء وصولهم إلى مقر الأمم المتحدة في مدينة قامشلو بياناً للرأي العام بصدد التهديدات التركية.

(كروب/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً