جهود حثيثة بذلتها لجان التربية في المناطق المحررة هدفها تحسين الواقع التعليمي

استقبالاً للعام الدراسي الجديد عملت لجان التربية والتعليم في كل من الرقة والطبقة ودير الزور على ترميم وإعادة تأهيل العديد من المدارس، بالإضافة إلى تأهيل المعلمين لتحسين الواقع التعليمي في المناطق المحررة، حيث بلغ عدد المدارس المُؤهلة 122مدرسة  تستقبل أكثر من 415272 طالب/ـة.

وبهدف استقبال عدد طلاب أكثر من السنوات الماضية، بادرت لجان التربية والتعليم في الرقة والطبقة ودير الزور على إعادة تأهيل المدارس وترميمها، حيث تمكنت لجنة التربية والتعليم في الرقة من إعادة تأهيل 32مدرسة في الرقة وريفها، فيما أهّلت اللجنة في الطبقة مدرسة واحدة  بالتزامن  مع ترميم 9مدارس، أما العدد الأكبر كان في دير الزور وقد بلغ عدد المدارس التي تم العمل على ترميمها وتأهيلها 81 مدرسة في ريف دير الزور .

ومن المقرر أن تستقبل لجنة التربية والتعليم في الرقة 150ألف طالب في 340 مدرسة، وستستقبل لجنة التربية في الطبقة 65272طالب/ـة في 195مدرسة، ومن المتوقع أن تستقبل اللجنة في دير الزور أكثر من 200 ألف طالب وطالبة في 465 مدرسة في ريف دير الزور المحرر.

وخلال العطلة الصيفية افتتحت لجان التربية والتعليم في المناطق المحررة دورات تدريبية لتأهيل المعلمين، واستمرت لمدة شهرين متتاليين تلقى من خلالها المعلمين دروساً عن كيفية التدريس في جميع المواد كلاً حسب اختصاصه، وبلغ عدد المعلمين المُؤهلين في الرقة لهذا العام 5500 معلم/ـة .

وبذات السياق، أهّلت لجنة التربية والتعليم في الطبقة 2484 معلم/ـة فيما أهّلت اللجنة في دير الزور 5478 معلم/ـة جاهزين للبدء بالتعليم في العام القادم.

والجدير بالذكر بأن هناك ازدياد ملحوظ في عدد الطلاب حسب توقعات لجان التربية والتعليم، حيث كان عدد الطلاب في العام الدراسي الماضي في دير الزور182ألف طالب، ومن المتوقع أن يصل العدد لهذا العام إلى أكثر من 209 آلاف طالب، أما في الطبقة فقد كان العدد 45272 طالباً وازداد العدد هذا العام إلى 6527، وفي مدينة الرقة فقد بلغ عدد الطلاب في العام الماضي110آلاف طالب أما للعام القادم فتتوقع اللجنة في الرقة أن تستقبل أكثر من 150ألف طالب.

(خ)

ANHA


إقرأ أيضاً