جيش الاحتلال التركي يقنص المدنيين في سريه كانيه وإصابة مواطنين

استهدف جيش الاحتلال التركي مدنيين اثنين من أبناء مدينة سريه كانيه بأسلحة القنص ما أدى لإصابتهما في الرأس مباشرة.

ويستهدف جيش الاحتلال التركي المدنيين دون رادع أخلاقي كاشفاً بذلك وجهه الحقيقي وزيف ادعاءاته، حيث استهدف جيش الاحتلال التركي بأسلحة القناص، مدنيين اثنين هما "ماهر عبدو سعدون 35 عاماً وعدنان عبد العزيز جمعة 36 عام" حاولا الدخول إلى مركز مدينة سريه كانيه لتفقد منزلهما، ونتيجة ذلك أصيب المواطنان.

واشار مراسلنا في المنطقة أن جيش الاحتلال التركي استهدف أحد المواطنين في عينه مباشرة، أما المواطن الآخر فأصيب في رأسه ويده وتم نقلهما إلى المشفى الوطني في مدينة حسكة.

ويشار أن جيش الاحتلال التركي ومنذ شنه الهجمات على مناطق شمال وشرق سوريا في الـ 9 من تشرين الأول الجاري، ارتكب المجازر بحق المدنيين، إذ استهدف قافلة مدنية في سريه كانيه مباشرة ما أدى لاستشهاد 13 مدنياً بينهم صحافيان اثنان، كما أصيب ما يزيد عن 70 آخرين في المجزرة.

(ب ر/ح)

ANHA

 


إقرأ أيضاً