حركة المجتمع الديمقراطي تستذكر شهداء مجزرة 25 حزيران

استذكرت حركة المجتمع الديمقراطي عبر بيان شهداء مجزرة 25 حزيران التي حصلت في مدينة كوباني على يد مرتزقة داعش، وذلك بمرور ذكراها السنوية الرابعة.

وأصدرت حركة المجتمع الديمقراطية مع مرور الذكرى السنوية الرابعة على مجزرة 25 حزيران بياناً إلى الرأي العام قالت فيه:

"إننا في حركة المجتمع الديمقراطي TEV-DEM نستذكر مجزرة كوباني بمرور عامها الرابع التي قام بها داعش بمباركة من الدولة التركية, التي راح فيها المئات من الضحايا.

وننحني إجلالاً لشهدائنا الأبرار ونتمنى لذويهم الصبر والسلوان, لقد أتت هذه المجزرة بعد تحرير كوباني، والهدف من هذه المجزرة كان الانتقام لداعش بعد انهيارها وفقدان توازنها في المنطقة، وهدفت من خلال ارتكابها لهذه المجزرة إلى إعاقة حملة تحرير منبج والطبقة والمدن والأرياف التابعة لها من داعش حينها, ومحاولة إبقاء الممرات الحدودية مع تركيا مفتوحة لإمداد داعش, والهدف الآخر هو بث الرعب في نفوس الأهالي  لدفعهم إلى إخلاء كوباني واحتلالها من جديد، ولكن بفضل مقاومة وتضحيات وجهود وحدات  حماية الشعب والمرأة وبالتعاون مع الأهالي تمت السيطرة على الوضع وتطهير كوباني من المرتزقة المتسللين، ليعم بعدها الأمن والسلام في المنطقة من جديد.

مرة أخرى إننا في حركة المجتمع الديمقراطي Tev-Dem ندين هذه المجزرة، ونعاهد شعبنا على رفع وتيرة النضال ودحر الإرهاب والاحتلال وتحقيق النصر النهائي, وستبقى كوباني شعلة للأحرار في العالم ورمزاً وطنياً وشاهداً على إرهاب داعش.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً