حسين السادة: الإدارة الذاتية لم تمنع السوريين من العودة لأراضيهم

بيّن حسين السادة أن أردوغان يوجه الشعب السوري نحو المحرقة في إدلب، وأضاف "نطالب بعودة السوريين إلى بلادهم، الإدارة الذاتية لم تمنع أحداً من العودة أو الخروج من أراضي شمال وشرق سوريا".

أصدرت الإدارة الذاتية الديمقراطية في وقت سابق بياناً وجهت فيها نداءً إلى سكان شمال وشرق سوريا الذين نزحوا من المنطقة أثناء الحرب أن يعودوا إلى ديارهم، وعلى هامش الملتقى الحواري لعشائر وقبائل إقليم الجزيرة الذي عقد اليوم في مدينة قامشلو التقى مراسلو وكالتنا مع ممثل عشائر بني سبعة حسين السادة.

وأكد حسين السادة أنه منذ بداية الأحداث في سوريا لم تمنع الإدارة الذاتية أحداً من الدخول إلى أراضيها، "السوريون الذين كانوا يعيشون في مناطق شمال وشرق سوريا ونزحوا إلى تركيا يعودون الآن إلى بلادهم ولم تمنعهم الإدارة الذاتية من العودة، لذلك نحن من هنا نطالب أيضاً بعودة السوريين إلى بلادهم".

وبيّن السادة: "نحن نطالب السوريين بالعودة إلى الديار، لأنه واجب علينا وعلى غيرنا، الشعب السوري شعب عظيم ولا يستحق ما لحق به".

وقال السادة إن أردوغان يوجه السوريين المتواجدين في تركيا إلى المحرقة التي تحدث في إدلب وأضاف "بعدما كسب ملايين الدولارات من وراء النازحين، يوجههم الآن إلى المحرقة".

وأشار السادة: "بعض الجهات هدرت دماء السوريين في شمال وشرق سوريا، فليعلموا أننا ندافع عن دمائنا بدمائنا، ونحمي شعبنا بأبنائنا. تركيا والتنظيمات الإرهابية أيضاً هدروا دماءنا، ولكننا سحقنا تنظيمات تركيا الإرهابية، نعم تركيا تتحدث عن إنشاء منطقة آمنة في مناطقنا الآمنة، لكن لتعلم جيداً أننا سنخرجها ونهزمها كما هزمناها في عام 1915، وتركيا تعرف موقف العشائر العربية".

(ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً