حميدة يغيت: تركيا تحمل كرة النار وستشهد أزمة عميقة قريباً

قالت المختصة في شؤون الشرق الأوسط حميدة يغيت أن استلام تركيا لمنظومة إس-400، وعمليات التنقيب عن النفط في المتوسط والتهديدات التركية ضد مناطق شمال وشرق سوريا، أدخلت تركيا في وضع حرج لا تستطيع تجاوزه. وقالت إن "تركيا كمن يحمل كرة النار وستشهد أزمة عميقة قريباً".

وتحدثت المختصة في شؤون الشرق الأوسط حميدة يغيت لوكالة أنباء هاوار حول استلام تركيا منظومة إس 400 الروسية، وكذلك العقوبات الأمريكية ضد تركيا والتهديدات التركية ضد مناطق شمال وشرق سوريا.

ʹتركيا تعتبر أن روسيا  هي بر الأمانʹ

وأشارت حميدة إلى أن تركيا سوف تدفع فاتورة باهظة جراء سياساتها الخارجية، وأضافت بهذا الصدد "دول المنطقة وكذلك الولايات المتحدة الأمريكية تسعى إلى تنظيف يدها من المجموعات الجهادية، لذلك كفت عن دعم هذه المجموعات في سوريا، إلا أن الجهاديين الموجودين هناك تحولوا إلى عبء على كاهل تركيا، تركيا وصلت إلى مرحلة تدفع فيها تكاليف باهظة جراء خسارتها هناك، تركيا باتت تعول على روسيا، وترى في روسيا بر الأمان".

ونوهت حميدة إلى أن  استلام منظومة إس 400 الروسية يعتبر بمثابة خطر على منظومة أسلحة حلف الناتو، وتابعت "إس 400 يمكن أن تساهم في كشف شيفرات أسلحة حلف الناتو، وبالتالي الحد من تأثيرها، وهذا الأمر يعتبر الخطوة الأولى لإبعاد تركيا عن الناتو".

وأكدت حميدة أن مجرد ذكر اسم العقوبات الأمريكية على تركيا سوف يؤثر بشكل سلبي على تركيا "الاقتصاد التركي حساس جداً، يعاني أزمة عميقة، وبمجرد ذكر اسم العقوبات فإن ذلك يؤدي إلى انخفاض قيمة الليرة التركية مباشرة، لذلك فإن تركيا تدفع فاتورة كبيرة جراء هذه الأزمة".

وأضافت حميدة "الأمر لا يتعلق بالعقوبات الأمريكية فقط، بل هناك أيضاً النشاط المتعلق بالتنقيب عن النفط في المتوسط الأمر الذي تعارضه العديد من الدول. وقد فرض الاتحاد الأوروبي جملة عقوبات على تركيا بشأن هذا الموضوع، وهذه العقوبات ستساهم بشكل كبير في تعميق الأزمة في تركيا".

ʹأي إجراء ضد الكرد سوف يؤثر سلباً على تركياʹ

ونوهت حميدة إلى أن تركيا ربما تنفذ عملية عسكرية ضد الكرد في حال لم تبدي الولايات المتحدة أية مواقف مناهضة لذلك "تركيا تعلم جيداً أن أمريكا لن ترضى بأي عملية ضد الكرد، خاصة بعد استلام منظومة إس 400. لن تكون هناك عملية خارج الحدود ضد الكرد، بل ربما تكون هناك عملية محددة، وحتى هذه العملية المحددة ستعود بخسائر كبيرة على تركيا، لذلك فإن الرسالة التي ستوجهها أمريكا بهذا الصدد مهمة جداً".

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً