خفض التصعيد.. استمرار القصف وارتفاع عدد الضحايا

استهدفت قوات النظام بأكثر من 325 قذيفة صاروخية بلدات جنوب إدلب وباقي مناطق المسماة "خفض التصعيد"، مع استمرار القصف الجوي على نواحي اللاذقية.

تشهد منطقة المسماة "خفض التصعيد" هجمات صاروخية مكثفة من قبل قوات النظام، حيث ارتفعت عدد القذائف التي اطلقتها قوات النظام يوم الاربعاء إلى 325 قذيفة.

فيما شهدت كل من حيش وكفرسجنة والشيخ مصطفى وبداما والناجية ومعرة حرمة ومواقع ومناطق أخرى بأرياف إدلب الجنوبي والجنوبي الشرقي والغربي ضربات البرية.

كما استهدفت قوات النظام بعشرات القذائف محور كبانة تزامن ذلك مع رفع الجاهزية القتالية لقوات النظام، المرصد السوري قال أنه تناوبت طائرتان مروحيتان على القصف بالبراميل المتفجرة مساء أمس على تلال كبانة بريف اللاذقية الشمالي.

المرصد السوري لحقوق الأنسان اكد أن مع استمرار الهجمات في مناطق " خفض التصعيد" قتل 4144 شخص منذ الـ 30 من شهر نيسان الفائت.

(ن ع)


إقرأ أيضاً