رغم اتفاق وقف إطلاق النار المرتزقة والنظام يتبادلون القصف

رغم  الإعلان عن اتفاق وقف إطلاق النار في مناطق "خفض التصعيد"، يستمر مرتزقة تركيا باستهداف مناطق سيطرة قوات النظام التي ردت بالمثل بالتزامن مع وقوع جرحى بين صفوف المدنيين.

استهدف مرتزقة تركيا بعدة قذائف صاروخية مواقع لقوات النظام في محور تل هواش بسهل الغاب، ومحور القصابية بريف إدلب الجنوبي، فيما جدّدت قوات النظام قصفها بعدة قذائف مدفعية على كل من الزكاة وكفرزيتا بالريف الشمالي الحموي، وسط تحليق لطائرات الاستطلاع في سماء المنطقة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أكّد سقوط قذائف صاروخية أطلقها مرتزقة تركيا على حي شارع النيل بمدينة حلب والخاضع لسيطرة النظام، مما أسفر عن سقوط جرحى.

وكان النظام السوري أعلن الموافقة على وقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد منذ الأول من آب/أغسطس الجاري، شريطة أن تُطبق تركيا اتفاقية سوتشي بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان في 17 أيلول/سبتمبر 2018 والقاضية بانسحاب المرتزقة مسافة 20 كم عن خط التصعيد الحالي ولكن تركيا لم تطبقها.

(ن ع)


إقرأ أيضاً