رمزي شيخموس: نحن في مرحلة الوجود أو اللاوجود ويجب تشكيل وحدة

قال رمزي شيخموس إنه يجب على الأحزاب الكردية أن تتحد "لأن تهديدات وهجمات الدولة التركية تعني لنا الوجود أو اللاوجود".

جاء حديث عضو لجنة المركزية لحزب الديمقراطي الكردي السوري "كونفرانس" رمزي شيخموس خلال لقاء أجرته وكالتنا معه.

وقال شيخموس في مطلع حديثه أنه "في ظل تهديدات الدولة التركية على جميع مناطق كردستان يجب على الأحزاب والقوى السياسية الكردية أن تعقد مؤتمراً وطنياً كردستانياً في أقرب وقت، نحن في مرحلة الوجود أو اللاوجود".

وتطرق شيخموس إلى أنه "منذ إعلان الإدارة الذاتية الديمقراطية، تركيا تهدد المنطقة، واحتلال عفرين كان بموافقة جميع الدول وعلى رأسها روسيا، عبر إعطاء الضوء الأخضر باحتلالها، وكان هدفهم حماية مصالحهم".

وأضاف "يجب على أن يكون لجميع الأحزاب الكردية صوت واحد ورأي واحد للوقوف أمام هذه الاحتلال وحماية المكتسبات والقضية الكردية".

وتابع شيخموس أنهم يعتبرون الأحزاب التي تقف في صف أعداء الشعب الكردي "أحزاب خائنة، هذا لا يعني خلافات حزبية، هذه خيانة".

وأشار شيخموس إلى أن هناك شخصيات لن تستطيع حماية قضيتها "ولا تمثل شعبها أو حتى حزبها، لكن في هذا الوقت وحدة الشعب الكردي مهمة بالنسبة لجميع الأحزاب للوصول إلى الهدف المنشود".

وقال شيخموس خلال حديثه أن دور الأحزاب داخل الإدارة الذاتية أو خارجها يجب يصب في حماية مكتسبات الشعب الكردي، وأضاف "العالم أجمع ينظر إلى أن الإدارة الذاتية استطاعت أن تلم الشمل ببعض الاحزاب الكردية، إلا أن هناك شخصيات مع الأسف تتحدث فقط ولكنهم بعيدون عن كرديتهم وقضيتهم".

وفي نهاية حديثه قال عضو اللجنة المركزية لحزب الديمقراطي الكردي السوري "كونفرانس" رمزي شيخموس أنه "على الشعب الكردي محاسبة الخونة".

(ن ح)

ANHA


إقرأ أيضاً