روج نيوز :الاتحاد الوطني الكردستاني يتبنى نظام الرئاسة المشتركة

اعلن الاتحاد الوطني الكردستاني، اعتماده نظام الرئاسة المشتركة للحزب، وإلغاء منصب الأمين العام, بعد تسريبات أفادت بانتخاب كل من بافل طالباني ولاهور جنكي طالباني للمنصب، لكن الحزب نفى تسمية الرئيسين المشتركين حتى الآن.

ويواصل المجلس القيادي لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردستاني عقد اجتماعاته في اطار النقاش والتصويت على مواد النظام الداخلي للحزب.

ونقلت وكالة روج نيوز للأنباء عن المشرف على اجتماعات المجلس القيادي للاتحاد الوطني الكردستاني مصطفى جاورش في مؤتمر صحفي، إن المجلس القيادي صوت على نظام الرئاسة المشتركة للحزب ولم يتم تسمية أي أحد لتولي المنصبين.

ويأتي الاجتماع في اطار سلسلة اجتماعات للمجلس منذ عدة أيام حيث يصوت على مواد النظام الداخلي، وقد قام حتى الآن بالتصويت على أكثر من 50 مادة من أصل 77 مادة وهي مجموع مواد النظام الداخلي الذي أقره المؤتمر الرابع العام في 21/12/2019.

وكانت تقارير إعلامية أفادت بان المجلس صوت لبافل طالباني ولاهور شيخ جنكي للرئاسة المشتركة للحزب. في حين نفى جاورش صحة التقارير داعياً وسائل الإعلام إلى بعدم بث الأخبار  قبل التأكد من صحتها مشدداً على أن تعتمد على المصادر الرسمية وذات الصلة.

وكان الاتحاد الوطني قد عقد مؤتمره الرابع في كانون الأول الماضي.

وتعتمد الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا منذ تأسيها وبعض الأحزاب، نظام الرئاسة المشتركة على أساس التوافق والمساوات بين الجنسين.

(ر ح)


إقرأ أيضاً