سكو: المرحلة تتطلب وحدة الصف الكردي ومواجهة التهديدات التركية

أوضح سكرتير حزب البارتي الديمقراطي الكردستاني – سوريا والمنسق العام لاتحاد القوى الكردية بأن تركيا جادة في تهديداتها بصدد مناطق شمال وشرق سوريا، والهدف إنهاء الوجود الكردي في سوريا، وبيّن لضرورة أخذ كافة الأحزاب الكردية التهديدات التركية بجدية والتوجه نحو وحدة الصف الكردي.

بهدف توحيد الصف الكردي في روج آفا أطلق المؤتمر الوطني الكردستاني- روج آفا مبادرة في 1 كانون الثاني، وبعد سلسلة اجتماعات مع القوى والكتل السياسية والثقافية والاجتماعية ضمن المنطقة انضم إلى المبادرة 28 حزباً وكتلة، وقرروا عقد كونفرانس لتوحيد الصف الكردي، إلا أن بعض الأحزاب الكردية تهربت من هذه المبادرة.

ويؤكد في هذا الصدد السكرتير العام  لحزب البارتي الديمقراطي الكردستاني – سوريا عبد الكريم سكو لضرورة التزام كافة الأحزاب الكردية والكتل الموجودة في روج آفا بمبادرة المؤتمر الوطني الكردستاني- روج آفا. وقال: "عبر الكونفرانس الكردي تتحد القوى الكردية وهذه القوى ستكون كفيلة بقيادة العملية السياسية في روج آفا".

عبد الكريم سكو طالب كافة الأحزاب الكردية حتى غير المرخصة بموجب قانون الأحزاب في إقليم الجزيرة بالانضمام إلى مبادرة المؤتمر الوطني الكردستاني- روج آفا والكونفرانس المُزمع عقده خلال شهر أيلول، وقال: "إنّ الباب مفتوح أمام الجميع للمشاركة في إنشاء أكبر مرجعية سياسية كردية".

ونوّه سكو بأن الأحزاب التي حاربت مشروع الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا أمامها فرصة للعودة والعمل السياسي داخل الأرض السورية والتخلص من تبعيتها للخارج.

ولفت سكو الانتباه إلى أن تركيا جادة في تهديداتها بصدد مناطق شمال وشرق سوريا، والهدف من هذه التهديدات إنهاء الوجود الكردي في سوريا، وبيّن ضرورة أخذ كافة الأحزاب الكردية التهديدات التركية بجدية والتوجه نحو وحدة الصف الكردي.

وقال عبد الكريم سكو بأنّ المرحلة تتطلب من كافة القوى السياسية في سوريا دعم وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سوريا الديمقراطية لأنها النموذج الأفضل للدفاع عن الوطن والشعب، لأنها تمكّنت من دحر "الإرهاب"، وقال: "وعليه يجب أن تكون هناك مرجعية كردية تدعم هذه القوات وتبني عليها سياسة تهدف لنيل كافة حقوق الشعب الكردي في سوريا".

ودعا عبد الكريم سكو الأحزاب الكردية التي لم تنضم بعد لمبادرة المؤتمر الوطني الكردستاني- روج آفا تترك مصالحها الضيقة والتوجه لوحدة الصف الكردي عبر الكونفرانس المُزمع عقده خلال شهر أيلول.

وحزب البارتي الديمقراطي الكردستاني- سوريا أحد الأحزاب التي لبّت مبادرة المؤتمر الوطني الكردستاني- روج آفا لتوحيد الصف الكردي. وانضم إلى "اتحاد القوى الكردية- روج آفا" الذي أُعلن في 28 آب عبر مؤتمر صحفي، ويدعم الاتحاد مبادرة المؤتمر الوطني الكردستاني- روج آفا.

(أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً