سلسلة فعاليات في مخيمي عين عيسى والهول بمناسبة اليوم العالمي للسلام.

في إطار حملة (السلام بلا حدود)، نظّم مجلس المرأة السورية في مخيمي عين عيسى والهول بمدينة الحسكة سلسلة فعاليات بمناسبة اليوم العالمي للسلام.

الحسكة

شارك في الفعالية التي نظمت في مخيم الهول بمدينة الحسكة النساء اللاجئات من العراقيات والسوريات وأطفال المخيم، بالإضافة إلى عضوات مجلس المرأة السورية.

أقيمت الفعالية في خيمة المجلس بمخيم الهول وتضمنت محاضرة بعنوان المرأة والسلام.

زينت خيمة المجلس بيافطات كتب عليها" معاً لبناء سلام مستدام، نعم للسلام لا للحرب، السلام حث وليس حلم".

في البداية قرأت ممثلة جمعية شاويشكا نجلة تمو وعضوة في مجلس المرأة السورية بيان الحملة التي بدأت في الـ 21 آب المنصرم.

بعدها ألقيت محاضرة عن المرأة والسلام من قبل العضوة في جمعية شاويشكا نجلة تمو تطرقت فيها إلى العلاقة الوثيقة بين الثقافة والتربية والدور الكبير الذي يقع على عاتق المرأة في نشر ثقافة السلام والقيود والعوائق التي تحول دون مشاركتها في عمليات بناء السلام.

أيضاً أكّدت نجلة تمو في سياق كلامها دور المرأة الفاعلة التي تساهم في خدمة مجتمعها ومعالجة سلبياته.

من جانبها تحدثت لينا بركات المنسقة العامة لمجلس المرأة السورية وبيّنت بأن هناك نشاطات من أجل الأطفال كقراءة قصص لأطفال المخيمات للخروج من حالتهم ومساعدتهم على تخطي الصعوبات النفسية التي يواجهونها.

عين عيسى

أُقيم العرض في مخيم عين عيسى بحضور العشرات من أطفال ونساء المخيم.

وتخللت الفعالية بعض العروض الفنية المتنوعة منها الشعبية والتراثية وقدمت من قبل فرقة "براعم الفرات". 

هذا وعُلّقت في مكان الفعالية لافتة كُتب عليها (معاً لبناء السلام المستدام).

وحول الفعالية تحدثت العضوة في مجلس المرأة السورية (فرع الرقة) سعاد الكردي وقالت بأنهم نظّموا الفعالية في المخيم لأن الأطفال والنساء ما يزالون يعانون من تبعات الحرب.

وتأتي الفعالية ضمن سلسلة الفعاليات التي يُنظمها مجلس المرأة السورية في شمال وشرق سوريا والتي ستستمر حتى تاريخ الـ 26 من الشهر الحالي.

 (كروب/س و)

ANHA


إقرأ أيضاً