شاهوز حسن: زيارتنا لباشور كانت إيجابية وركزنا على عدة نقاط هامة

وصف الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي شاهوز حسن زيارتهم لباشور كردستان بالإيجابية، وبأنهم ركزوا فيها على ضرورة عقد المؤتمر الوطني الكردستاني، وتوحيد الرؤية الكردية في وجه التحديات والهجمات، والسعي بكافة السبل لتحرير عفرين.

في ختام الاجتماع الذي عقدته الأحزاب الكردية في روج آفا مساء اليوم الأربعاء في مدينة قامشلو، لمناقشة وتقييم الزيارة الأخيرة لممثلي الأحزاب إلى باشور كردستان واللقاء بكافة الأطراف والأحزاب الكردستانية فيها، أصدروا بياناً شفهياً ضمن مؤتمر صحفي أدلى به الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي شاهوز حسن.

وعقد المؤتمر الصحفي في مقر حركة المجتمع الديمقراطي بمدينة قامشلو، بحضور عدد من وسائل الإعلام وممثلي عدد من الأحزاب الكردية المشاركة في الاجتماع، وخلاله أكد شاهوز حسن أن زيارتهم إلى باشور كردستان كانت إيجابية، وبأنهم التقوا بكافة الأحزاب والقوى السياسية الكردية هناك، وركزوا ضمنها على ضرورة توحيد الصف الكردي في هذه الظروف الحساسة التي تمر بها المنطقة عامة وكردستان على وجه الخصوص من تحديات وتهديدات، وخاصة من قبل الاحتلال التركي.

وأكد حسن أنهم تباحثوا مطولاً حول ضرورة عقد المؤتمر الوطني الكردستاني بأسرع وقت، وتوحيد الرؤية الكردية لتشكيل قوة تمكنها من الوقوف في وجه السياسات الاحتلالية والعدوان الذي تتعرض له روج آفا وباشور كردستان من قبل الاحتلال التركي وكافة الجهات المعادية لحقوق الشعب الكردستاني.

وأشار حسن أن ردود العفل من قبل الجهات التي زاروها كانت إيجابية وأثنت على مبادرتهم لزيارة باشور كردستان، وأكدوا بأنهم سيسعون جاهدين لعقد المؤتمر الوطني الكردستاني بأسرع وقت ممكن.

ونوه حسن أنهم وخلال زياراتهم ناقشوا مواضيع عدة منها الأوضاع التي تمر بها روج آفا، والانتصارات التي تحققت بالقضاء على داعش، والتحديات التي تواجههم ما بعد داعش، والأهم من ذلك التركيز على موضوع عفرين وكيفية التعاون والسبل المتاحة لتحريرها من المحتل التركي ومرتزقته.

واختتم المؤتمر بإجابة شاهوز حسن ومصطفى مشايخ رئيس التحالف الكردي في سوريا، و جمال شيخ باقي السكرتير العام للحزب الديمقراطي الكردي السوري، الذين كانوا مشاركين في زيارة باشور، على أسئلة الصحفيين.

(ه ح/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً