شيوخ ووجهاء الرقة وتل ابيض تؤكد وقوفها مع قسد وتمسكهم بالمشروع الديمقراطي

اكد شيوخ ووجهاء عشائر الرقة و تل أبيض في بيان لهم للرأي العام اليوم على وقوفهم مع قوات سورية الديمقراطية و تمسكهم بالمشروع الديمقراطي ,واشاروا إلى أن تركيا تُريد النيل من هذا المشروع الذي يمثل إرادة الشعوب."

وقرأ البيان من قبل شيخ عشيرة السبخة محمد تركي السوعان بحضور عدد من شيوخ ووجهاء عشائر الرقة وتل ابيض الذين تجمعوا في ساحة العلم (ساحة الاطفائية) مشددين على أن أردوغان لا يزال يختلق الأكاذيب والحجج في سبيل تغطية جرائمه ومجازره التي يرتكبها في شمال وشرق سورية.

وذكر البيان أيضاً أن جيش الاحتلال التركي وداعش وجبهة النصرة ارتكبوا أفظع المجازر بحق الإنسانية في شمال وشرق سورية وأن الإبادة الجماعية والتطهير العرقي الذي تمارسه المرتزقة  تهدف للنيل من مشروع الأمة الديمقراطية والعيش المشترك الذي ساد المنطقة بعد طرد داعش منها.

كما أكد شيوخ العشائر خلال البيان الى وقوف الشعوب بكل مكوناتها وأطيافها خلف قوات سورية الديمقراطية التي تعتبر القوة الوحيدة  التي تمثل إرادة الشعوب والمدافعة عن مكتسباتها.

كما دحض شيوخ العشائر ادعاءات أردوغان الباطلة بأن عدوانه على سورية جاء بناء على طلب شعوب المنطقة مؤكدين أن طموح أردوغان في إعادة أمجاد سلطنة أجداده هي من حذت به صوب غزو سورية ومطالبين المجتمع الدولي بوقف العدوان والالتفات الى رغبة شعوب المنطقة الحقيقية في العيش بحرية وسلام.

 (أع- ع م/ م)

ANHA


إقرأ أيضاً