صحفيتان أجنبيتان ترافقان موكب المدنيين: الأتراك يمنعوننا من دخول المدينة

قالت صحفيتان أجنبيتان ترافقان موكب المدنيين المتوجه إلى سريه كانيه من أجل مساعدة سكانها، أن الاحتلال التركي يمنعهم من المرور إلى المدينة.

وتوجه موكب من أبناء إقليم الجزيرة إلى مدينة سريه كانيه من أجل مساعدة المدنيين ومعالجة الجرحى الذين أصيبوا في قصف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، ويرافق الوفد صحفيون محليون وأجانب.

ومن بين الصحفيين الأجانب، الصحفية روبين فرامينغ التي قالت لوكالتنا "أنا هنا لتغطية توجه القافلة المدنية الذاهبة إلى سريه كانيه".

وأشارت روبين بأن مهمتها الأساسية هي تغطية توجه القافلة المدنية إلى سريه كانيه من أجل معالجة الجرحى المدنيين، وقالت "نتوجه إلى هناك من أجل إنقاذ حياة الجرحى الموجودين داخل سريه كانيه".

وأوضحت روبين أن جيش الاحتلال التركي يمنعهم من الذهاب إلى سريه كانيه.

ومن جانبها قالت صحفية فرنسية تغطي أيضاً توجه قافلة المدنيين إلى سريه كانيه، "هناك عدد كبير من كبار السن في القافلة".

وأشارت أن تركيا تمنع توجه القافلة إلى المدينة من أجل إنقاذ الجرحى ومعالجتهم.

(كروب/م ش)

ANHA


إقرأ أيضاً