صحيفة تكشف: القصف الإسرائيلي الأخير على دمشق استهدف ضباطاً إيرانيين

كشفت صحيفة "يسرائيل هيوم" الإسرائيلية، اليوم الاثنين، أن القصف الإسرائيلي الأخير على سوريا، استهدف اجتماعاً لمجموعة من ضباط  الحرس الثوري الإيراني وفيلق القدس، وقيادات من حزب الله.

مركز الأخبار

قالت الصحيفة الإسرائيلية، التي نقلت عن صحيفة "الجريدة" التي تصدر بالكويت، أن القصف  الإسرائيلي بدأ مع انتهاء الاجتماع الذي ضم عدداً من ضباط الحرس الثوري وفيلق القدس، والجيش السوري، وقيادات من حزب الله، حسبما أخبرت به مصادر إيرانية مطلعة.

وفقاً لحديث الصحيفة، فإن القصف الإسرائيلي، تسبب في وقوع عدد من الإصابات، في صفوف ضباط الحرس الثوري الإيراني، وفليق القدس، لكنها لم تفصح عن طبيعتها.

ونقلت الصحيفة عن مصادرها في إيران: "إن القصف الإسرائيلي الأخير، على مطار دمشق، والذي كان يوم السبت الماضي، جاء لاستهداف ضباط الحرس الثوري وفيلق القدس، الذين حضروا لمناقشة التطورات الأخيرة بسوريا، لكنه فشل".

(ع م)

ANHA


إقرأ أيضاً