ضربة موجعة من قوّات الدفاع الشعبي توقع 20 قتيلاً من جيش الاحتلال التركي

أفاد المركز الإعلامي لقوّات الدفاع الشعبي HPG, في بيان اليوم الاثنين (26 آب), أنّ مقاتلي الكريلا استهدفوا وحدات تابعة لجيش الاحتلال التركي في منطقة "هفتانين", وأسفرت عمليّاتهم عن مقتل 20 جنديّاً تركيّاً وإصابة آخرين.

وأوضح البيان أنّ مقاتلي الكريلا تصدّوا لتحرّكات جيش الاحتلال التركي, التي بدأها أمس الأحد في منطقة "هفتانين" التابعة لمناطق الدفاع المشروع (ميديا), و "تمكّنوا من إلحاق خسائر تاريخيّة بصفوف العدو.. ومنعوا الوحدات العسكريّة من التقدّم في محيط منطقة العمليّات".

وقال البيان: "كنّا قد أعلنّا في بياننا أمس أنّ جيش الاحتلال التركي قد نفّذ عمليّة انتشار في تلّة ’بارتيزان’ الواقعة في منطقة ’هفتانين’, في محاولة للتقدّم في المنطقة. وفي الساعة 11:00 رصد مقاتلونا تحرّكات الوحدات التركيّة المشاركة في عمليّة الانتشار, وشنّوا عليها هجوماً من ثلاثة محاور, بعد أن أطبقوا الحصار عليها. واندلعت اشتباكات عنيفة دامت نحو ساعة, وتسنّى لنا توثيق مقتل 20 جنديّاً تركياً.. كما سنقوم بنشر تفاصيل أكثر عن العمليّة حال ورودها".

وأكّد بيان قوّات الدفاع الشعبي أنّ مقاتلي الكريلا "منعوا تقدّم وحدات جيش الاحتلال التركي في محيط تلّة ’بارتيزان’, على عكس ما تنشره وسائل الإعلام التابعة للدولة التركيّة, فيما شنّت طائرات حربيّة محيط المنطقة حتّى ساعة متأخّرة من ليلة أمس, دون تحقيق أيّ إصابات في صفوف قوّاتنا".

ولفت البيان إلى عمليّات قصف جوّي شنّته مقاتلات حربيّة تركيّة يوم 23 آب الجاري الساعة 22:00 ويوم 24 آب الساعة 01:00, استهدفت منطقتي "قصروك" و"بكتوريا", وأسفرت عمليّات القصف عن استشهاد مقاتل في صفوف الكريلا و"سنكشف عن سجلّ رفيقنا الشهيد في بيان ننشره لاحقاً".

المصدر: ANF


إقرأ أيضاً