طهران: لا لقاء بين ترامب وروحاني في الأمم المتحدة

ذكرت طهران اليوم الاثنين، أنه لن يكون هناك لقاء بين الرئيس الإيراني حسن روحاني ونظيره الأمريكي دونالد ترامب في الأمم المتحدة، وذلك بعد أن قال البيت الأبيض يوم أمس بأن هناك احتمال عقد لقاء بين الرئيسين، بحسب رويترز.

وحول لقاء روحاني وترامب على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة قال عباس موسوي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية في تصريحات نقلها التلفزيون الحكومي "لا أؤكد حدوث هذا اللقاء، لا يوجد هذا اللقاء على جدول أعمالنا ولا أعتقد أن هكذا لقاء سيتم في نيويورك. نحن لا ننظر إلى اللقاءات من أجل التقاط الصور بل يجب أن تكون اللقاءات ذات نتائج ملموسة، لذلك هذه التكهنات ليست على جدول أعمال إيران".

وكان ترامب، قد صعّد من لهجته إزاء إيران أمس الأحد عقب الهجمات التي تعرضت لها منشآت نفط سعودية تابعة لـ "أرامكو" وأعلن أن التقارير حول استعداده للقاء الإيرانيين دون شروط زائفة.

ورغم أن وزير خارجيته مايك بومبيو، كان قد أعلن في الـ 10 من سبتمبر الجاري، أن ترامب قد يلتقي بروحاني على هامش اجتماعات الأمم المتحدة المقبلة، دون أي "شروط مسبقة"، إلا أن ترامب قال في تغريدة أمس على موقع "تويتر" إن "وسائل الإعلام الزائفة تقول إنني أرغب بلقاء الإيرانيين دون شروط، هذا تصريح غير صحيح مثل العادة".

ورفض موسوي التصريحات التي وصفها بـ "الساذجة" للسيناتور الجمهوري الأمريكي ليندسي غراهام التي قال فيها بأن الوقت قد حان للولايات المتحدة "وضع الهجوم على مصافي النفط الإيرانية" على الطاولة بعد الهجمات على المنشآت النفطية السعودية يوم السبت.

(م ش)


إقرأ أيضاً