عبد حامد المهباش: الإرهاب لن يُثني الإدارة عن المشروع الذي تنشده

قال الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي عبد حامد المهباش في حديث له حول الذكرى السنوية الثالثة لمجزرة قامشلو بأن ذلك العدوان كانت غايته النيل من مشروع الأمة الديمقراطية، مؤكداً بأن "الأعمال الإرهابية الغادرة لن تُثني مكوّنات الإدارة الذاتية عن المشروع الذي ينشدونه".

وجاء حديث الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي عبد حامد المهباش خلال لقاء أجراه مراسلو وكالة هاوار بحلول الذكرى السنوية الثالثة للمجزرة المُروعة التي ارتكبها داعش في الحي الغربي لمدينة قامشلو عن طريق شاحنة محملة بالمتفجرات والتي راح ضحيتها 62 شهيداً وأكثر من 170 جريح.

وقال المهباش بأن "هذه التفجيرات الغادرة الجبانة التي استهدفت الأبرياء كانت غايتها النيل من مشروع الإدارة الذاتية المُرتكز على مفهوم الأمة الديمقراطية وأُخوة الشعوب والعيش المشترك".

وبيّن أن "شعباً قدّم أكثر من 11 ألف شهيد و24 ألف جريح لن تُثنيه التفجيرات الجبانة عن استكمال مشروعه"، مؤكّداً بأن الإدارة الذاتية بكافة مكوناتها وأطيافها ماضية بثورتها حتى تحقيق أهدافها بالوصول لسوريا حرة ديمقراطية".

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً