عوائل الشهداء: يجب إدراج ما يعرف بالجيش الوطني السوري في قوائم الإرهاب

طالبت عوائل الشهداء في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب بإدراج ما يعرف بالجيش الوطني السوري على لوائح الإرهاب العالمي.

يضم ما يعرف بالجيش الوطني السوري التابع لتركيا مجموعات مرتزقة شاركت في الهجمات على حي الشيخ مقصود في شباط عام 2016 منها هجمات بأسلحة كيماوية أودت بعدد العشرات من المدنيين.

وطالبت منظمات سياسية ونسائية في شمال وشرق سوريا بإدراج ما يعرف بالجيش الوطني السوري على قوائم الإرهاب على خلفية ارتكابه جرائم حرب خلال الهجوم التركي المتواصل على شمال وشرق سوريا منذ الـ 9 من تشرين الأول /أكتوبر الفائت.

مطالب مماثلة صدرت عن عوائل الشهداء في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب.

وشددت رمزية صالح على ضرورة محاسبة ما يعرف بالجيش الوطني السوري وإدراجهم ضمن قائمة الإرهاب، وقالت "إن الجيش الوطني السوري يسير على نهج داعش ويرتكب أفظع الجرائم من سرقة ونهب وقتل واغتصاب وتخريب الأماكن المقدسة، ناهيك عن التجارة بالأعضاء البشرية".

ولعل أبرز جرائم ما يعرف بالجيش الوطني السوري، هو اغتيال  الأمينة العامة لحزب سوريا المستقبل، هفرين خلف والتمثيل بجثمان المقاتلة في صفوف وحدات حماية المرأة، آمارا.

وطالب حميد مصطفى بمحاسبة " ما يعرف بالجيش الوطني السوري".

وحمّل ياسر معمو الدولة التركية مسؤولية ما يرتكبه المرتزقة من جرائم حرب قائلاً " منذ بداية الثورة السورية ورئيس حزب العدالة والتنمية أردوغان يدعم الفصائل المرتزقة من داعش والنصرة باسم الجيش الوطني السوري الذي يعمل جاهداً لزعزعة الأمن والاستقرار بكافة الأراضي السورية ".

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً