فقدان الاتصال منذ يومين بناقلة نفط كانت تعبر مضيق هرمز

أثار فقدان الاتصال منذ يومين بناقلة نفط إماراتية في مضيق هرمز، لمدة يومين، قلقا ومخاوف حول وضعها، في ظل توتر العلاقات بين الولايات المتحدة وإيران.

قالت وكالة "أسوشيتد برس" إن بيانات تتبع ناقلة نفط مقرها في الإمارات كانت تعبر مضيق هرمز، قد انجرفت نحو المياه الإيرانية وتوقفت عن بث موقعها قبل يومين، ما أثار مخاوف بشأن وضعها وسط توترات متزايدة بين إيران والولايات المتحدة.

وذكرت أسوشييتد برس على لسان القبطان رانجيث رجا من مركز "Refinitiv" للمعلومات، الثلاثاء، أن الناقلة لم تغلق نظام تتبعها الجغرافي خلال ثلاثة أشهر من تشغيلها حول الإمارات، مضيفا أنها "راية حمراء".

ولم يصدر أي تصريح من مسؤولين إيرانيين أو إماراتيين حول السفينة، بينما رفض الأسطول الخامس التابع للبحرية الأميركية المشرف على مياه الشرق الأوسط التعليق.

يتزامن هذا مع تحذيرات إيرانية لإيقاف بريطانيا لناقلة إيرانية في مضيق جبل طارق، بعد إيقاف طهران لناقلة بريطانية الأربعاء الماضي.

المصدر: وكالات


إقرأ أيضاً