فلم فرنسي...يحكي عن مقاومة المرأة ضد داعش

أنهت الصحفية ومخرجة الأفلام الوثائقية والناشطة النسوية الفرنسية، كارولين فوريست، إنتاج أول فلم بعنوان "أخوات الأسلحة"(SOEURS D'ARMES)، أهدتها للمقاتلات الكرديات والمتطوعات من مختلف دول العالم، اللواتي حاربن  مرتزقة داعش.

يدور محور الفلم الفرنسي لقصة كتيبة من المقاتلات والمتطوعات اللواتي جئن من مختلف دول العالم لمواجهة داعش في شمال سوريا. والذي سيعرض في الـ 9من تشرين الأول الجاري.

يعد فيلم "اخوات السلاح" أحدث أعمال كارولين فوريست، وهو مستوحى من قصة حقيقية، تدور أحداث الفيلم بصورة رئيسية حول امرأة كردية إيزيدية تدعى زارا، اختطفها داعش وبيعت لأحد مرتزقة داعش.

 وبحسب الفيلم، تتمكن زارا في النهاية من الهروب من قبضة مرتزقة داعش واللحاق بكتيبة مؤلفة من مقاتلات الأمميات ،اسمها "كتيبة الأفعى" وتضم مقاتلات من مختلف دول العالم.

وتعد زارا، الشخصية الرئيسية في الفيلم، تتعرف خلال تلك الفترة على نساء من دول مختلفة ومن بينهن لينا، كنزة، الفرنسية من أصل جزائري، كلاريس الأمريكية من أصول أفريقية المعروفة بـ"القناصة الأمريكية"، ويال الفرنسية ممرضة كتيبة الأفعى.

هؤلاء النسوة ذوات خلفيات وقصص مختلفة، يجمعهن هدف واحد هو هزيمة تنظيم متوحش متورط بالاعتداء على نساء وشباب المنطقة واستعبادهم وقتلهم.

يشارك في الفيلم ممثلون عالميون معروفون من بينهم ديلان غوين، كاميليا جوردانا، ياسمين ترينكا، رزان جمال، مارك رايدر، غولشيفة فراهاني وهي ممثلة إيرانية.

 وكانت قد أهدت كارولين الفيلم إلى المقاتلات الكرديات  والمتطوعات من مختلف دول العالم اللواتي انتصرن على مرتزقة داعش التي وصفتها بـ" آخر حرب عالمية"، وقالت : تقديراً مني لجهودهن، إنها ملحمة تكرّم القوات النسوية ويشارك فيها ممثلون بارعون".

(م ش)


إقرأ أيضاً