فورين بوليسي: تركيا تهدد السلام في شرق المتوسط

أكّدت مجلة  "فورين بوليسي" الأمريكية، أن تحالفات الغاز الجديدة شرقي البحر الأبيض المتوسط، قد تعزز السلام في المنطقة.

وتابعت المجلة قائلةً إن التوازن الاستراتيجي الذي أبقى منطقة الشرق الأوسط هادئة نسبياً خلال السنوات القليلة الماضية على وشك الانهيار بسبب تركيا التي أعلنت مطلع الشهر الجاري، أنها ستبدأ عمليات التنقيب عن الغاز قبالة السواحل القبرصية، وهي منطقة اقتصادية خالصة تابعة للجزيرة.

وأضافت أن ما تفعله تركيا ترد به على تحالف كل من مصر واليونان وقبرص وإسرائيل، لتكوّن تحالف غاز قوي مستبعدين تركيا من التحالف، حيث أجرت مصر مباحثات عديدة مع قبرص من أجل تصدير الغاز لأوروبا من خلال استغلال مخططات تسييل الغاز في مصر، ومن شأن هذا المقترح أن يتجاوز خطوط أنابيب الغاز التركية للاتحاد الأوروبي.

وأشارت المجلة إلى أن التهديدات التركية دفع قبرص للتقرب أكثر وأكثر لمصر، ووافقت على توريد الغاز الطبيعي لمصر وضخه في مصانع التسييل، من أجل إعادة توريده لأوروبا، لتخسر تركيا هذه المعركة وتفوز بها مصر.

وأوضحت المجلة أن ما تفعله تركيا يثير القلق، لأن أي استفزاز قد يؤدي لنشوب نزاع مسلح في منطقة مليئة بالنزاعات، وبالتالي على أنقرة التفاوض مع الأطراف المعنية من أجل الوصول لحل، وقد تكون جزءاً من التحالف، ولكن دون أن تعتدي على حقوق قبرص في المياه الاقتصادية الخالصة للجزيرة.

ولفتت المجلة  إلى أن تنازل تركيا عن العنف والاعتداءات المتكررة على قبرص ومشاركتها في التحالف لن يعمل على تطوير حقول الغاز فقط، وإنما يعزز السلام في منطقة شرقي البحر الأبيض المتوسط.

(م ش)


إقرأ أيضاً