في اليوم السابع من مقاومة الكرامة.. قسد تتصدى لأعنف وأوسع الهجمات وتفشلها

ألحقت قوات سوريا الديمقراطية خسائر كبيرة بجيش الاحتلال التركي ومرتزقته ودمرت عدداً من مدرعاته وسياراته العسكرية، وكعادته توجه جيش الاحتلال نحو المدنيين للانتقام منهم.

قامشلو

تستمر مقاومة الكرامة اليوم في يومها الثامن، حيث ما تزال قوات سوريا الديمقراطية تتصدى لهجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على طول حدود شمال وشرق سوريا.

سري كانيه

شهدت مدينة سريه كانيه يوم أمس (اليوم السابع لمقاومة الكرامة" معارك واشتباكات قوية وقصف مدفعي مكثف وغارات الطيران الحربي للاحتلال التركي ومرتزقته، وذلك من 3 محاور "الشرقية والغربية والشمالية".

وتصدت قوات سوريا الديمقراطية لتلك الهجمات العنيفة حيث وقعت اشتباكات نهار أمس بالقرب من البوابة الحدودية بسريه كانيه، قتل فيها 6 من مرتزقة الاحتلال التركي. فيما دارت أعنف المعارك والاشتباكات ليلة أمس من المحاور الـ 3، ففي الجهة الشرقية اندلعت معارك في حي الصناعة والحوارنة، وفي الجهة الغربية من المنطقة الممتدة من طريق تل تمر وحتى الحدود التركية، بالإضافة إلى المنطقة الممتدة من طريق تل حلف حتى الحدود التركية، وشمالاً في حي المحطة.

ووسط المعارك والاشتباكات القوية تلقى مرتزقة تركيا المهاجمون ضربات موجعة على يد قوات سوريا الديمقراطية التي تتصدى للهجمات، وتحت وطأة الضربات حاول المرتزقة الفرار، ولمنعهم من ذلك بدأ جيش الاحتلال التركي بإدخال المرتزقة إلى أراضي سريه كانيه ومن ثم يعيد وضع الجدران الاسمنتية على الحدود خلف المرتزقة لمنعهم من العودة إلى الأراضي التركية والفرار من المعارك. هذا ولا زالت المعارك مستمرة في أطراف المدينة.

عين عيسى

وفي ناحية عين عيسى أضرمت عوائل مرتزقة داعش النار بمخيم عين عيسى وانتشروا في المنطقة.

فيما استهدف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته أمس سيارة مدنية كانت قادمة من قرية أبو صرة الواقعة غرب عين عيسى، ما أدى لاستشهاد مدنيين اثنين، وأصيب ثالث كان داخل السيارة.

ومقابل ذلك نفذت قوات سوريا الديمقراطية في قريتي متراس ومنكيلة التابعتين لناحية عين عيسى عمليتين نوعيتين، دمرت خلالها مدرعتين لجيش الاحتلال قتل فيهما العديد من المرتزقة.

تل تمر

حاول رتل عسكري لجيش الاحتلال التركي ومرتزقته شن هجمات نحو قريتي عالية وأربعين الواقعتين 20 كيلو متر غربي ناحية تل تمر، وتصدت لهم قوات سوريا الديمقراطية ووجهت ضربات مباشرة بالرتل وفرقته وأدت لمقتل 60 مرتزق وتدمير دبابة وإعطاب 14 عربة عسكرية والاستيلاء على مدرعة خلال اشتباكات أسفرت عن تحرير قريتي عالية والأربعين ، كما حررت قوات سوريا الديمقراطية قريتين جنوب ناحية تل تمر.

كري سبي

دمر مقاتلو قوات سوريا الديمقراطية مدرعة تابعة لجيش الاحتلال التركي في قرية كندال التابعة لكري سبي/تل أبيض، كما أعطب المقاتلون جرافة مدرعة تابعة للمرتزقة في قرية أبو صرة التابعة لكري سبي. وفي سياق آخر، وأثناء تجمع جيش الاحتلال التركي ومرتزقته في خط شركراك 20 كم جنوب شرق مدينة كري سبي، استهدفت قوات سوريا الديمقراطية هذا التجمع ما أدى إلى هروب المرتزقة وجيش الاحتلال.

فيما اختطف مرتزقة الاحتلال التركي مواطنين من القرى الواقعة بين بلدة الجلبية وأبو صرة، رغم وجود قوات التحالف الدولي في تلك القرى والتي لم تتدخل لإنقاذ المدنيين.

كوباني

أدى هجوم المجموعات المرتزقة على المنطقة الواقعة بين بلدة الجلبية جنوب شرق كوباني وقرية أبو صرة إلى حالات نزوح كبيرة. بالتزامن مع انسحاب التحالف الدولي لمحاربة داعش مع معداته وعتاده من آليات وسيارات من قاعدته بناحية الجلبية بريف كوباني الجنوبي الشرقي.

كما استهدف الاحتلال التركي أمس القرى الآهلة بالسكان غربي مدينة كوباني ومنها "قرى سفتك، بوبان، خورخوريه وشكفت".

كما قصف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته من جرابلس قرى كوباني الغربية.

منبج

وانسحبت القوات الأمريكية التي كانت تتمركز داخل مدينة منبج باتجاه سد تشرين على نهر الفرات، صباح أمس.

فيما قصف جيش الاحتلال التركي ومرتزقته قرية العسلية الواقعة غربي مدينة منبج، حيث استهدف القصف منازل المدنيين ما دفع إلى نزوح الأهالي منها.

كما دمر مرتزقة الاحتلال التركي جسر قرية عون الدادات الواصل بين مدينتي منبج وجرابلس، لقطع الطريق أمام المدنيين للوصول إلى مدينة منبج.

الحسكة

هذا وتمكنت وحدات هندسة الألغام التابعة لقوى الأمن الداخلي في ناحية الشدادي من تفكيك ثلاثة صواريخ كانت مجهزة لاستهداف بلدة الشدادي.

جرابلس:

وجهت قوات سوريا الديمقراطية بعد منتصف الليل حوالي الساعة 01.30 ضربات لـ 3 سيارات عسكرية تابعة لمرتزقة تركيا في قرية العمارنة جنوبي مدينة جرابلس، وذلك بعد أن حاولت تلك السيارات التقدم صوب ضفة نهر الفرات المقابلة لنقاط تمركز قوات سوريا الديمقراطية في محاولة لشن الهجمات عليها.

استشهاد مدنيين اثنين وإصابة 13 آخرين في منبج

وبعد الاشتباكات التي اندلعت بين قوات النظام ومجلس منبج العسكري من جهة ومرتزقة جيش الاحتلال التركي من جهة أخرى في محور خط الساجور، مساء أمس، قصف المرتزقة في ساعات الفجر قرية أم عدسة الفارات الواقعة في الريف الغربي لمدينة منبج، بعشرات القذائف والصواريخ.

وأسفر القصف الهمجي على القرية الآهلة بالسكان، عن استشهاد مدنيين اثنين هما أحمد عبد الله ومحمد عبدالله السفري. وأصيب 13 آخرين.

(م ح/ل)

ANHA

 


إقرأ أيضاً