قريباً.. مشفى خاص للأطفال يدخل الخدمة في كوباني

تعمل هيئة الصحة في إقليم الفرات على تجهيز مشفى خاص بمعالجة أمراض الأطفال في مدينة كوباني، من المقرر أن يدخل الخدمة في الأسابيع المقبلة.

شارفت هيئة الصحة في إقليم الفرات على الانتهاء من مشروع فريد من نوعه في المنطقة، وهو مشفى للأطفال تجهزه الهيئة في مدينة كوباني.

وبدأ العمل على المشفى، الذي سيستقبل الحالات المرضية الخاصة بالأطفال فقط، منذ أشهر، وتم الانتهاء من المرحلة الأولى إذ يتم العمل في المراحل الأخيرة قبل الانتهاء من إنجاز المشروع بشكل كامل خلال فترة لن تتجاوز الشهرين.

وأوضح الرئيس المشترك لهيئة الصحة في اقليم الفرات أحمد محمود بأن المرحلة الأولى انتهت، والمرحلة الثانية التي يتم فيها تجهيز المعدات والأجهزة وغرفة الألعاب جارية في أيامها الأخيرة.

وأوضح أحمد محمود في تصريح لوكالة أنباء هاوار بأن المشفى ستكون مُجهزة بأجهزة الأوكسجين المركزية، والحاضنات وقسم للعناية المشددة وصيدلية وقسم لألعاب الأطفال، مؤكداً أن افتتاح المشفى خطوة خدمية ستعود بفوائد كثيرة على الأهالي نظراً لعدم تواجد مشفى من هذا النوع في المنطقة سابقاً.

وسيقدم مشفى الأطفال الذي يقع على الجزء الشمالي من تلة مشته نور خدماته العلاجية بالمجان.

وتتواجد في مدينة كوباني 3 مستشفيات، أحدهما يعود للقطاع الخاص وآخر يستقبل حالات الولادة فقط، ومشفى كوباني العام.

وتعمل هيئة الصحة على إنشاء قسم للقثطرة القلبية في مشفى كوباني، فلا توجد في إقليم الفرات مستشفيات تضم هذا القسم، ويضطر الأهالي لقطع مسافات طويلة في سبيل إجراء عمليات من هذا النوع.

وغالباً ما تكون تكلفة هذه العمليات كبيرة للغاية إلى حد لا يستطيع المريض دفعها، وبحسب مسؤولين في قطاع الصحة، فإن المشفى ستُجري عمليات القثطرة بنصف القيمة.

ومن المقرر أن يتم الانتهاء من إعداد هذا القسم في غضون أسبوعين، حسب تصريحات لمسؤولين في هيئة الصحة.

(ع م/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً