قس أمريكي يهاجم القمع في تركيا واستئناف المفاوضات الكورية –الأمريكية

وجه القس الأمريكي أندرو برونسون انتقادات لاذعة للحكومة التركية فيما تحاول واشنطن وبيونغ يانغ استئناف المفاوضات النووية وعلى الطرف الآخر توتر العلاقات بين حليفي واشنطن الياباني والكوري الجنوبي وتصاعد حدة العنف ضد المتظاهرين في السودان.

تطرّقت الصحف العالمية الصادرة اليوم الاثنين إلى انتقادات الأمريكيين للحريات الدينية في تركيا وتحسن العلاقة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة وتوترها بين كوريا الجنوبية واليابان وتزايد العنف على المتظاهرين في السودان

القس المُفرج عنه يرى علامات مقلقة للحرية الدينية في تركيا

أجرت صحيفة الواشنطن تايمز الأمريكية لقاءً مُطولاً مع القس الامريكي المُفرج عنه، حيث قال أندرو برونسون مازحاً لديه الآن تخصص جديد.

في جلسة استماع أخيرة في واشنطن حول حالة الحرية الدينية في تركيا، أصبح القس الإنجيلي المشيخي الذي سُجن في تركيا بذريعة التآمر ضد الحكومة التركية والتي أصبحت بحسب الصحيفة نقطة تحول في العلاقات بين أنقرة وواشنطن ، قال السيد برونسون مازحاً: "أعتقد أن لدينا العديد من الخبراء بخصوص الشأن تركيا هنا اليوم. ربما أكون الشخص الوحيد الخبير في السجون التركية. "

لكن الأمر لم يكن مثيراً للضحك ، حيث تحدث السيد برونسون وآخرون عن حالة حرية المعتقد في جلسة استماع الأسبوع الماضي أمام لجنة الحرية الدينية الدولية بالولايات المتحدة.

أعربت جماعات حقوقية ودعاة للحرية الدينية عن قلقها المتزايد من حالة الحريات المدنية في ظل الرئيس المتسلط رجب طيب أردوغان ، في بلد يعيش فيه أكثر من 99٪ من السكان مسلمون. وقال السيد برونسون الاتجاه في تركيا ليس على ما يرام.

الولايات المتحدة تسعى لتجميد كوريا الشمالية النووي لصواريخها

تحدثت صحيفة النيويورك تايمز الأمريكية عن اللقاء التاريخي الذي جرى بين الرئيس الامريكي والكوري الشمالي حيث قالت الصحيفة بأنها لها دور لاستئناف المفاوضات بخطة محتملة من شأنها أن تُوقف إنتاج الأسلحة، ولكن لا يتم تفكيكها.

ستكون هذه أول خطوة مهمة، حيث تُصر إدارة ترامب على أن نزع السلاح النووي الكامل هو الهدف.

اليابان تُقيد الصادرات إلى كوريا الجنوبية بسبب العلاقات الثنائية المتوترة

وأما صحيفة الوول ستريت جورنال الامريكية فأشارت في تقريرها إلى ان اليابان شددت من القيود المفروضة على الصادرات إلى كوريا الجنوبية، لتصل إلى سلسلة التوريد لمنتجات التكنولوجيا الكورية الصنع حيث تصاعد التوتر بين الحليفين الأمريكيين.

جرح العشرات من المتظاهرين وسبعة قتلى في شوارع السودان

وتحدثت صحيفة الغارديان البريطانية بأن قوات الأمن أغلقت الطرق وأطلقت الغاز المُسيل للدموع في الخرطوم على المتظاهرين.

وشهدت مناطق واسعة في العاصمة الخرطوم إضافة إلى أم درمان وبحري، حراكا جماهيريا هو الأكبر منذ فض اعتصام قيادة الجيش في مطلع الشهر الجاري.

ولقى سبعة أشخاص مصرعهم وأصيب ما يقرب من 200 شخص بجروح خلال المظاهرات الضخمة في السودان، وهي أول احتجاجات واسعة النطاق منذ حملة القمع الأخيرة من قبل العسكر السوداني  في أوائل يونيو / حزيران، والتي خلّفت حينها 128 قتيلاً على الأقل.

كشف وكيل وزارة الصحة السوداني المكلف سليمان عبد الجبار عن وفاة 7 وإصابة 181 شخص منهم 27 بطلق ناري وإصابات مختلفة في المظاهرات التي انطلقت اليوم الاحد في جميع أنحاء البلاد .

(م ش)


إقرأ أيضاً