قسد: تطهير حي الصناعة في سري كانيه

قالت قوات سوريا الديمقراطية إن الاشتباكات المستمرة على طول الحدود منذ يوم أمس وحتى الآن أدت 78 بين مرتزق وعناصر جيش الاحتلال التركي، وأشارت إلى استشهاد 20 مقاتلاً و15 مدنياً.

كشف المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية حصيلة العمليات القتالية ليوم 14 تشرين الأول الجاري، عبر بيان نشره إلى الرأي العام، جاء فيه:

تل أبيض:

شن جيش الغزو التركي والفصائل الإرهابية الموالية له هجوماً واسعاً على المدينة من محورين بآلاف المقاتلين مترافقاً ذلك بقصف عشوائي بالطائرات والمدافع استهدفت كل أنحاء المدينة، الاشتباكات التي بدأت صباح يوم أمس أدت لمقتل الكثير من المهاجمين وتكبدوا خسائر كبيرة في الأرواح.

ونتيجة الاشتباكات العنيفة والدفع بالطائرات الحربية وطائرات الاستطلاع المسيرة فقدنا الاتصال بمجموعة من مقاتلينا منذ ساعات ما بعد ظهيرة يوم أمس.

وعلى محور بلدة عين عيسى استطاعت مجموعات من الفصائل الإرهابية وبمساعدة خلايا نائمة الوصول إلى مقربة من مخيم عين عيسى الذي يقيم فيه عدد كبير من عوائل داعش، ونشبت اشتباكات بينهم وبين قواتنا، هذه الاشتباكات خلقت الفوضى داخل المخيم وأدى إلى هروب أعداد من عوائل داعش من المخيم.

السلوك:

بعد ظهر أمس وبعد قصف جوي ومدفعي عنيف شن جيش الغزو التركي الهجوم على البلدة مدججاً بالدبابات والمدرعات وآلاف المقاتلين، واندلعت اشتباكات عنيفة داخل البلدة، كذلك اشتبكت قواتنا مع الإرهابيين على محول قرية (نص تل) عندما حالوا التقدم فتصدت لهم قواتنا وأجبرتهم على التراجع، بعد هذه الاشتباكات تعرضت المنطقة بشكل كامل للقصف الجوي العنيف المترافق مع القصف المدفعي.

وعلى محور قرية السكرية اشتبكت قواتنا مع الإرهابيين ونفذت عمليتين نوعيتين ضدهم، أدت العمليتان ضد الإرهابيين في محور السكرية إلى مقتل (10) مرتزقة وتدمير (3) آليات عسكرية واغتنام كمية من السلاح والذخيرة.

وعلى محور تل أبيض تعرضت سيارة إسعاف كانت تعمل على نقل الجرحى المدنيين لكمين المرتزقة واختطف المسعفون، ولا أخبار عن مصيرهم حتى الآن.

ديريك:

بغطاء جوي من الطيران الحربي وطائرات الاستطلاع استهدف جيش الغزو التركي قرى (خراب رشكي، بركي، ريحانيكي) بالمدفعية أدت لاستشهاد (3) مدنيين في هذه القرى.

وردت قواتنا على مصادر النيران ونفذت عمليات استهداف لمواقع جيش الغزو التركي وآلياته العسكرية، أدت إلى سقوط (3) قتلى على الأقل في صفوفهم يعتقد أنه كان بينهم عملاء لجهاز الاستخبارات التركي (ميت) وتدمير آلية عسكرية.

عامودا:

 ما زالت قرى عامودا والدرباسية تتعرض للقصف المدفعي من قبل جيش الغزو التركي فيما ترد قواتنا على مصادر النيران

رأس العين:

بعملية نوعية وخاطفة استطاعت قواتنا الالتفاف على الإرهابيين في حي الصناعة وأوقعت (8) قتلى في صفوفهم فيما لاذ البقية بالفرار وتم تطهير حي الصناعة منهم، كذلك كانت هناك محاولات للتقدم من قبل جيش الغزو التركي على محوري المعبر الحدودي وقرية تل حلف، واشتبكت قواتنا معهم وردتهم على أعقابهم.

وفي ساعات مساء أمس دخلت قافلة مدنيين مناهضين للحرب إلى داخل المدينة للدعوة إلى إيقاف الحرب، فتعرضت للقصف المباشر بطائرات الاستطلاع التركية، هذا الهجوم الوحشي ارتكب مجزرة في صفوف المدنيين وأدى إلى استشهاد (12) مدنياً وإصابة (64) بجراح بالغة.

كوباني:

تعرضت قرى كوباني للقصف العشوائي الذي كان مصدره موقع الجيش التركي المحاذي لقرية (سفت) فردت قواتنا على مصادر النيران، كما ردت قواتنا على مصدر النيران الذي أطلق من طرف بوابة مرشد بينار داخل كوباني. رد قواتنا أد إلى مقتل (3) جنود أتراك.

الاشتباكات المستمرة على طول الحدود منذ يوم أمس وحتى لحظة كتابة هذا البيان أدت إلى ارتقاء (20) مقاتلاً من قواتنا شهداء واستشهاد (15) مدنيا، وإصابة (58) من مقاتلينا و (64) مدنياً بجراح.

كما أكدت قواتنا مقتل (78) مرتزقا وجنديا تركيا وإصابة (28) بجراح.

(ح)

ANHA


إقرأ أيضاً