كوباني.. التموين يواصل عملية ضبط الأسواق ويوجه نداء للأهالي

أتلفت مديرية التموين في مقاطعة كوباني مواداً غذائية ومشروبات منتهية الصلاحية صادرتها خلال جولاتها اليومية في الأسواق، ووجهت نداءً للأهالي بضرورة التعاون معهم والإبلاغ عن أي مخالفة تجري في الأسواق من بيع المواد التالفة أو عدم التقيد بالأسعار.

تواصل مديرية التموين في مقاطعة كوباني عملية ضبط الأسواق خلال جولات يومية تقوم بها دوريات المديرية لمنع تداول المواد منتهية الصلاحية وضبط الأسعار ومنع التلاعب بها.

وفي هذا السياق، أتلفت المديرية اليوم كمية من المواد الغذائية منتهية الصلاحية كانت قد صادرتها في وقت سابق خلال جولات على الأسواق.

وتحرص مديرية التموين على منع تداول المواد المنتهية الصلاحية لما لها من مخاطر كبيرة على صحة الأهالي.

وبلغت كمية المواد التي أتلفتها المديرية حوالي 2000 كيلو غرام تمت مصادرتها خلال فترة 4 أشهر، وهي عبارة عن مواد غذائية وعصائر.

وتؤكد إحدى المشرفات على دوريات المراقبة في مديرية التموين هيفيدار حسو على ضرورة أن يتأكد أصحاب المحلات التجارية باستمرار من سلامة المواد الغذائية وإتلاف ما هو غير صالح والتخلص منه بطرق سليمة.

وناشدت هيفيدار المواطنين للتعاون مع مديرية التموين والإبلاغ عن أي مواد تالفة أو منتهية الصلاحية تباع في المحال التجارية.

وينتقد الأهالي مديرية التموين لضعفها في ضبط الأسعار، بينما تقول المديرية أن على الأهالي التعاون معها والإبلاغ عن الذين يتلاعبون بالأسعار أو لا يتقيدون بالأسعار التي تضعها المديرية.

وتتخذ المديرية إجراءات قانونية وتقوم بتغريم المخالفين عبر دفع مبالغ مادية مقابل المواد التي وُجدت منتهية الصلاحية لديهم، أو عدم تقيدهم بلوائح الأسعار التي تصدرها المديرية.

(ع م/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً