كيلو عيسى: أوجلان مد يد السلام من إيمرالي

قال عضو اللجنة المركزية في الحزب الديمقراطي الكردي السوري كيلو عيسى أن "السيد عبد الله أوجلان مد يد السلام من إمرالي خلال رسالته الأخيرة"، ورأى أن أوجلان أراد التأكيد على أن الحوار سبيل لحل الخلافات في المنطقة.

وجاء حديث كيلو عيسى عضو اللجنة المركزية في الحزب الديمقراطي الكردي السوري PDKS خلال لقاء أجرته وكالة أنباء هاوار للحديث عن الرسالة الأخيرة التي وجهها القائد عبد الله أوجلان من سجنه.

وكان محامو أوجلان قد التقوا به مطلع شهر أيار/مايو المنصرم، إضافة إلى أن محمد أوجلان شقيق القائد استطاع اللقاء به في أول أيام عيد الفطر، وقد أرسل أوجلان رسائل خلال اللقاءين دعا فيهما إلى حل المشاكل العالقة في المنطقة عبر الحوار وتجنب سياسة القتل والإنكار، التي قال بأنها لن تأتي بنتائج.

ويقول كيلو عيسى عن رسالة أوجلان: "السيد أوجلان يعمل لإحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط كلها، هو بدأ من تركيا حينما قال أن الشعب الكردي والتركي لا يستطيعون العيش بمعزل عن بعضهم البعض، وهذا يعني أن حالة من العيش المشترك تربط فيما بين الشعبين الكردي والتركي، الكرد يعيشون في أرضهم داخل منطقة ميزوبوتاميا والترك يعيشون في الأناضول الوسطى".

وأضاف: "هذا ما يفرض علينا مواصلة الحياة سوية والبدء بمفاوضات وفتح الملفات الخلافية وإنهاء بعض الممارسات التي تُمارس بحق الكرد، وفتح أفق الحل فيما بين الشعبين وهذا ما يمكن لحزب الشعوب الديمقراطي أن يلعب الدور البارز في سياقه".

وأشار كيلو عيسى إلى أن "أوجلان قال أن شكل نظام الحكم في المنطقة يجب أن يكون ديمقراطياً، تنفتح فيه الدولة على الشعب وتُزال فيه كافة أشكال حكم الحزب الواحد أو العشائر، أي مشروع غير هذا لن يستطيع إدارة شعوب المنطقة".

وأوضح عيسى أن "السيد أوجلان يضع رسالة السلام على طاولة الدولة التركية والسورية والعراقية والإيرانية ويؤكد أنه يجب حل القضايا عبر الحوار، لأن الاقتتال والتناحر سياسة مضى عليها الزمن، وهنا يريد أوجلان أن يقول أن النهاية ستكون العودة إلى طاولة الحوار التي ستكون موضعاً لحل الخلافات".

وفيما يتعلق برسالة أوجلان إلى المضربين عن الطعام، والذين طالبوا برفع العزلة عنه، يقول كيلو عيسى: "أوجلان وجّه رسالته لرفاقه المضربين عن الطعام قائلاً لهم أنهم لا يتوجب عليهم الإضراب عن الطعام لإنهاء حياتهم، بل النضال لخلق حياة جديدة، ورفع سوية النضال".

واختتم عضو اللجنة المركزية في الحزب الديمقراطي الكردي السوري كيلو عيسى حديثه بالقول "المهم الآن هو أن تعمل مكوّنات الشعب في المنطقة بجانب بعضها على بناء مشروع إنساني يتخذ الجميع مكاناً لنفسه داخله، وعلى الشعب أن يتجاوب مع رسالة أوجلان ويساند اليد التي مدها أوجلان من إيمرالي قاصداً بها إحلال السلام".

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً