مؤتمر ستار: الهجمات التركية تستهدف وجود وحرية المرأة

استنكر مؤتمر ستار في ناحية تربه سبيه هجمات الاحتلال التركي على مناطق شمال وشرق سوريا وقال إنها تستهدف وجود وحرية المرأة من خلال الممارسات الوحشية التي ارتكبوها بحق النساء والمقاتلات.

اعتبر مؤتمر ستار في ناحية تربه سبيه هجوم الاحتلال التركي على مناطق شمال وشرق سوريا استمرار للمؤامرة الدولية بحق مكونات شمال وشرق سوريا كما واستنكروا الجرائم التي يقوم بها مرتزقة تركيا من خلال التمثيل بجثث المقاتلات وقالوا إنها استهداف لحرية المرأة على وجه الخصوص.

جاء ذلك خلال بيان لمؤتمر ستار صباح اليوم قرئ من قبل الإدارية آمد حاجي بحضور العشرات من العضوات في ناحية تربه سبيه.

وجاء في البيان "الهجوم التركي واحتلالها لعفرين كان باسم غصن الزيتون والهجوم على سري كانيه وكري سبيه باسم نبع السلام ولكن أين السلام في سفك دماء المدنيين الابرياء وخاصة اسيرات الحرب والتمثيل بجثامينهن مثل بارين كوباني في عفرين وتكرار المشهد اليوم مرة أخرى في سري كانيه والتمثيل بجثمان المقاتلة امارا والسياسية هفرين خلف وأسر المقاتلة جيجك كوباني.

لقد تبين للعالم اجمع أن الدولة التركية ومرتزقتها يقومون بجرائم حرب في مناطق شمال وشرق سوريا ويجب على المنظمات الدولية ولجان حقوق الانسان محاسبة تركيا والفصائل الإرهابية التي تدعمها وإننا في مؤتمر ستار نجدد عهدنا لوحدات حماية المرأة ولشهدائنا بالسير على خطى بارين, آفيستا وامارا.

إن الهجوم التركي على مناطقنا هو استهداف لحرية ووجود المرأة على وجه الخصوص لذا نؤكد على مقاومتنا للاحتلال التركي ومنعه من استكمال مشاريعه الاستعمارية في الأرض  السورية".

(ر ر /سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً