مجلس الطبقة العسكري : تركيا عازمة على إبادة أهالي عفرين المهجرين

أصدر مجلس الطبقة العسكري بياناً استنكر فيه المجزرة التي ارتكبت بحق أطفال عفرين المهجرين في تل رفعت واعتبرها المجلس "ابادة جماعية".

البيان الذي قرأته الرئيسة المشتركة لمكتب الدفاع في الطبقة امارا عرب باسم مجلس الطبقة العسكري تطرق في مطلعه إلى "حقيقة النسيج المجتمعي بين عموم مكونات شمال وشرق سوريا تحت سقف الامة الديمقراطية والادارة الذاتية التي خلقت قاعدة شعبية متماسكة، كل هذا كان هاجس قلق لحكومة العدالة والتنمية والفاشية العثمانية".

ولفت البيان الى أن "ما تقوم به الدولة التركية الفاشية ومرتزقتها ماهي إمتداد ورقم يضاف الى سجل العثمانيين الإجرامي ، وما الجريمة والمجزرة البشعة التي ارتكبتها الدولة التركية بحق اطفال مقاطعة عفرين المحتلة النازحين إلى مناطق الشهباء وفي تل رفعت بالذات الا جريمة ابادة بحق هذه الشعوب التي هجرتها الدولة التركية في الـ18 من أذار عام "2018.

المجلس العسكري حمل في بيانه "المجتمع الدولي المسؤولية ازاء مجزرة تل رفعت وما يرتكب من انتهاكات بحق شعوب المنطقة على يد الدولة التركية الفاشية تحت مسميات عدة شرعنها المجتمع الدولي كأمن الحدود والمنطقة الأمنة ومسميات عديدة ارتكب في ظلها ابشع وأكبر الجرائم بحق مكونات شمال وشرق سوريا".

وفي ختام البيان جدد المجلس العسكري موقفه الثابت مؤكداً على أن "قوات سوريا الديمقراطية هي القوة الوحيدة التي خلصت العالم من خطر ارهاب داعش، فحملة مقاومة الكرامة مستمرة ومراحل النضال في تصعيد مستمر ومتواتر ضد أي فكر أو خطر أو تهديد يمس شعب وأرض وتاريخ هذه المنطقة التي حررت بدماء الشهداء وسواعد قوات سوريا الديمقراطية".

(ع أ/م)

ANHA


إقرأ أيضاً