محتجون في إسبانيا: إيرباص تبيع الطائرات الحربية لتركيا التي تقتل الكرد

استنكر عدد من أبناء الجالية الكردية في إسبانيا وبمشاركة نشطاء إسبان بيع شركة "إيرباص" لصناعة الطائرات والأسلحة منتجاتها إلى تركيا، والتي تستخدمها الأخيرة في قتل الشعب الكردي.

نظم يوم أمس، عدد من أبناء الجالية الكردية ونشطاء في المنظمات الإنسانية في منطقة خيتافي في العاصمة الإسبانية مدريد وقفة احتجاجية أمام مصنع شركة "إيرباص" الأوروبية المتعددة الجنسيات لصناعة الأسلحة والطائرات الحربية، وذلك احتجاجاً على بيع الشركة معداتٍ وأسلحة إلى تركيا لتستخدمها في قتل الشعب الكردي.

ورفع المحتجون أعلام وحدات حماية الشعب والمرأة, أعلام حركة المجتمع الديمقراطي, ولافتات حملت صور ضحايا المجازر التي ارتكبتها الطائرات الحربية التركية بحق أطفال روج آفا وشمال وشرق سوريا.

كما تضمنت اللافتات التي حملها المحتجون عبارة "إيرباص تبيع الطائرات الحربية لتركيا والتي تقتل بها الشعب الكردي".

وهذا الاحتجاج ليس الأول من نوعه، وإنما هو فعالية من سلسلة فعاليات تضامنية يقوم بها أبناء الجالية الكردية، وأصدقاء الشعب الكردي في دول أوربية عدة، تعبيراً عن دعمهم لمقاومة الشعب في شمال وشرق سوريا في وجه الاحتلال التركي ومرتزقته.

(د أ/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً