مخطط مركز وكالة أنباء هاوار 22-2-2020

- متابعة مجريات الأحداث التي تشهدها مناطق شمال وشرق سوريا.

- متابعة الفعاليات والنشاطات في شمال وشرق سوريا.

٢-يشيع أهالي مدنية الحسكة جثمان شهيد من قوات سوريا الديمقراطية إلى مزار الشهيد دجوار، الساعة ١٤:٠٠, مرفق (بالصور والفيديو).

-يعقد اليوم في مدينة الرقة الاجتماع التأسيسي لمنظمات المجتمع المدني بالرقة، ويعقد الاجتماع في صالة الثقافة والفن الساعة 09:00 مرفق (بالصور والفيديو).

-يعقد حزب سوريا المستقبل المؤتمر الأول لمجلس ناحية الخط الشمالي لمنطقة الرقة، ويعقد في مدرسة حزيمة الساعة 09:00 مرفق (بالصور والفيديو).

-قالت الرئيسة المشتركة لهيئة الشؤون الاجتماعية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا جيهان محمد إن الإدارة تستقبل النازحين من محافظة إدلب في مناطقها، إذ وصل عددهم إلى 1500 عائلة، وأكدت أنهم يقدمون لهم الدعم، بينما ناشدت المنظمات الإنسانية لاستئناف أعمالها في المنطقة، والمشاركة في تقديم الدعم للنازحين. (مرفق بالصور والفيديو).

-أكد أحد وجهاء قبيلة شمر في ناحية تل كوجر بأن المتآمرين يوقنون مدى تأثير القائد أوجلان على مخططاتهم الاستعمارية، وأشار إلى أن إفشال المؤامرة لا يكون بالكفاح المسلح والعمليات ضد تركيا وإنما بنشر فكر القائد الذي رفض استخدام السلاح. (مرفق بالصور والفيديو).

تحليل

-غادر التفاعل مع تهديدات الرئيس التركي بمهاجمة قوات النظام في إدلب مربع التحركات الإعلامية، وتجاوز ذلك إلى أفعال على الأرض، إذ يحشد الجيش التركي ومرتزقته في إدلب عسكرياً، فيما تتأهب قوات النظام السوري، أما روسيا، فقد صعّدت من لهجتها مع تركيا، أمام كل هذه المعطيات، يقدّر مراقبون أن الأوضاع تتجه نحو الحسم في منطقة إدلب.

المرأة

-قالت أفين سويد أن الثامن من آذار، يوم المرأة العالمي لهذا العام سيكون بطليعة مقاومة المناضلة هفرين خلف والأم عقيدة، منوّهة أن وشاح الـ YPJ سيكون رمزاً للاحتفالات. (مرفق بالصور والفيديو).

-تستعد نساء عفرين لاستقبال  8 آذار يوم المرأة العالمي, بافتتاح ورشة للأعمال اليدوية والألبسة الفلكلورية في مُخيم سردم في مقاطعة عفرين، تحضيراً للمناسبة.   (مرفق بالصور والفيديو).

المجتمع والحياة

-تركيا ومرتزقتها جعلوا من مرض الطفل وسيم خطراً على حياته، بعد رحلة نزوح سابقة عاشها مع عائلته من دير الزور إلى مخيم عين عيسى، يحتاج لجرعات مستعجلة من العلاج، كان يتلقاها قبل أن يُهجّر. (مرفق بالصور والفيديو).

ANHA