مرتزقة الاحتلال التركي يختطفون المدنيين ويطالبون ذويهم بفدية مالية

اختطف جيش الاحتلال التركي 3 مدنيين من ناحيتي شرا وموباتا في عفرين وطالبوا ذويهم بفدية مالية مقابل إطلاق سراحهم.

تستمر حالات الخطف والقتل في عفرين من قبل مرتزقة جيش الاحتلال بحق المدنيين.

وفي هذا السياق نقل مصدر لمراسل وكالتنا ANHA  إن مرتزقة الاحتلال أقدموا يوم أمس على خطف الشاب آزاد محمد من قرية مرساوى التابعة لناحية شرا في عفرين وطالبت بعد سؤال ذويه عنه بفدية قدرها 15 ألف دولار مقابل الإفراج عنه.

فيما قالت مصادر أخرى من ناحية موباتا إن مرتزقة الجيش التركي اختطفوا كلاً من خليل عثمان وأحمد نبي واقتادوهما إلى جهة مجهولة دون معرفة مصيرهم.

وتجدر الإشارة إلى أن  مرتزقة الاحتلال التركي اختطفوا منذ احتلال مقاطعة عفرين أكثر من 3 آلاف مدني، معظمهم مجهولي المصير إلى الآن، فيما طالبت منصة الحقوقيين السوريين للدفاع عن عفرين في وقت سابق  تشكيل لجنة لتقصي الحقائق في عفرين ومعرفة مصير المخطوفين.

(ج ج /سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً