مرتزقة داعش ينشطون مع الهجمات التركية

بدأ مرتزقة داعش بالنشاط مع بدء هجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته على شمال وشرق سوريا، حيث استهدف المرتزقة الرئيسة المشتركة لمجلس الشعب في البصيرة، كما استهدفوا مشفى الشحيل.

مع بدء هجوم الاحتلال التركي على مناطق شمال وشرق سوريا ازدادت مخاطر عودة داعش خصوصاً أنه كان هناك تعاون وثيق بين تركيا وداعش كشف عنها معظم قادة ومرتزقة داعش المعتقلين.

واستغل مرتزقة داعش في ريف دير الزور حيث ما تزال هناك العديد من الخلايا النائمة له هناك، هذه الهجمات وبدأوا بالتحرك، وفي هذا السياق، قال مراسلو وكالتنا بأن خلايا مرتزقة داعش استهدفت الرئيسة المشتركة لمجلس الشعب في بلدة البصيرة بعبوة ناسفة أمام منزلها ما أدى لإصابتها برفقة والدتها، ونقلتا إلى المشفى لتلقي العلاج.

كما استهدف مرتزقة داعش مشفى الشحيل بالريف الشرقي لدير الزور الذي يقدم الخدمات الطبية لسكان المنطقة عبر عبوة ناسفة.

هذا وقد أشارت القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية في بيان أن الهجمات التركية على مناطق شمال وشرق سورية ستساهم في إعادة إحياء داعش وتشكيل خطر ليس على المنطقة فقط بل على العالم أجمع.

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً