مسؤول في حزب سوريا المستقبل: نسعى لفتح قنوات حوار مع كامل أطياف المعارضة

أوضح حزب سوريا المستقبل أنه يحاولون فتح  قنوات حوار مع كافة أطياف المعارضة السورية، وأشار إلى أن هناك مقترح على أن يُشارك الحزب في محادثات جنيف، وينقل رؤية الشعب السوري إلى المحافل الدولية.

نظّم حزب سوريا المستقبل اجتماع جماهيري لأهالي ناحية تربه سبيه التابعة لمقاطعة قامشلو، اليوم ، في صالة النادي السياحي، بصدد  شرح أعمال ومهام الحزب.

وتحدّث خلال الاجتماع مسؤول مكتب التنظيم لحزب سوريا المستقبل معاذ عبد الكريم، وأوضح بأن حزب سوريا المستقبل أجرى عدّة لقاءات مع دول عربية وأجنبية بهدف إيجاد حل للأزمة السورية، وناقشوا مع قِوى سورية وشدّدوا على ضرورة الجلوس على طاولة حوار وطنية.

وأشار عبد الكريم بأن حزب سوريا المستقبل يؤمن بأن حل الأزمة السورية يكمن في الحوار السوري- السوري.

وكشف عبد الكريم بأن حزب سوريا المستقبل التقى بوفد روسي في الأسبوع الفائت، وبيّن إلى أن روسيا تحاول فتح قناة حوار بين الإدارة الذاتية والنظام السوري، وقال: "قدمنا مطالب مكونات شمال وشرق سوريا ومقترحاتنا ورؤيتنا لحل الأزمة السورية للوفد الروسي".

ونوّه عبد الكريم: "ومن المقرر أن يزور مبعوث الرئيس الأمريكي جيمس جيفري مناطق شمال وشرق سوريا خلال الأسبوع القادم".

وتطرّق عبد الكريم للانتهاكات التركية بحق أبناء شمال وشرق سوريا، وأشار إلى أن استهداف الدولة التركية الأمينة العامة لحزب سوريا المستقبل هفرين خلف كان استهدافاً لوحدة المكونات وتكاتفها حول حزب سوريا المستقبل، وقال: "لأن الدولة التركية تعتمد في سياستها على خلق الفتنة بين المكونات وتفرقتها".

واستهدف مرتزقة جيش الاحتلال التركي في 12 تشرين الأول 2019، سيارة الأمينة العامة لحزب سوريا المستقبل هفرين خلف على الطريق الدولي M4، أثناء ذهابها للعمل، وأصيبت إثر الاستهداف، بعدها وُعذبت وأُعدمت ميدانياً.

بعدها فتح باب النقاش وإبداء الآراء أمام الحضور، واستفسر الحضور عن دور حزب سوريا المستقبل في حل الأزمة السورية، ورد معاذ عبد الكريم، بأن الحزب يحاول فتح قنوات حوار مع كافة أطياف المعارضة السورية، وأشار إلى أن هناك مقترح على أن يُشارك حزب سوريا المستقبل في محادثات جنيف، وينقل رؤية الشعب السوري إلى المحافل الدولية.

(ر ر/ أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً