مستوصف تل الشاير يقدم خدماته لـ 30 ألف نسمة

تبعد بلدة تل الشاير عن ناحية الدشيشة حوالي 4كم, وافتتحت فيها الإدارة الذاتية بمقاطعة الحسكة مستوصفاً صحياً مع عدة مؤسسات خدمية أخرى بتاريخ الـ 5 من أيلول الجاري، وزودت المستوصف بأحدث الأجهزة الصحية والطبية والذي بات يقدم الخدمات الطبية لحوالي 30 ألف نسمة.

بعد مطالبة أهالي ناحية الدشيشة وقراها، بتوفير المراكز والمؤسسات الخدمية لهم كون مناطقهم حدودية وتعتبر بعيدة عن مراكز المدن الرئيسة في شمال وشرق سوريا, وعليه استجابت الإدارة الذاتية في مقاطعة الحسكة وأحدثت فيها عدة مؤسسات ومراكز من بينها "المجمع التربوي، هيئة للطاقة ولجنة للزراعة ومحطة لتحلية المياه، وبلدية للشعب، ومستوصفاً يقدم الخدمات لأكثر من 30 ألف نسمة موزعين على 300 قرية ممتدة من الحدود العراقية حتى ناحية الشدادي، وذلك بحسب ما أفاد به مدير المستوصف رضوان الناصر لوكالتنا.

وأكد الناصر أن المستوصف الذي افتتح بتاريخ الـ 5 من أيلول الجاري بدأ من حينها باستقبال المرضى، وهو مخدم بأحدث الأجهزة الطبية منها جهاز تخطيط القلب الكهربائي وجهاز المونتور، وجهاز إيكو، وأجهزة أخرى, حيث يستقبل المستوصف أكثر من عشر حالات يومياً من كافة القرى المجاورة.

وأكد الناصر أن المستوصف يضم كادراً طبياً وتمريضياً من عدة اختصاصات مستعدين لخدمة الأهالي ليل نهار، منوهاً أن افتتاح المستوصف وفّر الكثير من التعب والمال على الأهالي الذين كانوا يضطرون لقطع مئات الكيلومترات للذهاب إلى المراكز الطبية في الشدادي أو مدينة الحسكة.

ونوه الناصر في حديثه أن المستوصف بحاجة لسيارة إسعاف لنقل الحالات الحرجة والتي يصعب التعامل معها في المستوصف لإيصالها بسرعة إلى مشافي الحسكة لتدارك الحالة. بالإضافة إلى ضرورة دعم صيدلية المستوصف بعدة أنواع من الأدوية.

(ب د/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً