مسلم: هناك أطراف تستخدم داعش لشن هجمات على شمال وشرق سوريا

بيّن مسؤول لجنة العلاقات في حزب الاتحاد الديمقراطي صالح مسلم أهمية رسالة قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان لحل الأزمة السورية، وأكّد أن هناك أطرافاً تستخدم داعش لشن هجمات إرهابية على مناطق شمال وشرق سوريا.

قال مسؤول لجنة العلاقات في حزب الاتحاد الديمقراطي صالح مسلم في لقاء مع شبكة "ارتي كرجك" التركية المعارضة إن مرحلة جديدة بدأت بعد هزيمة مرتزقة داعش على يد قوات سوريا الديمقراطية في بلدة الباغوز، ألا وهي محاربة فكر داعش المتطرف والقضاء على خلاياها وبالأخص غرب نهر الفرات حيث تتواجد القوات الروسية وقوات النظام، وأشار أن الحملة التي أطلقتها قوات سوريا الديمقراطية مؤخراً لاقت نتائج إيجابية حيث تمكنت من إلقاء القبض على العديد من الخلايا النائمة والحملة مستمرة مع زيادة التدقيق على الحدود العراقية السورية لتجنب دخول المرتزقة للأراضي السورية.

واتهم مسلم خلال لقائه تركيا باستعمالها لمرتزقة داعش وأضاف "هنالك العديد من الأطراف التي تستعمل مرتزقة داعش ضد شمال وشرق سوريا لتقوم بعمليات انتحارية واستهداف المدنيين بالمفخخات وعلى رأس تلك الأطراف التي تستخدم المرتزقة هي تركيا، وحان الوقت الآن للوقوف بوجه تركيا ووضع حد لها".

وبيّن مسلم بأنهم راعوا الحساسية التركية من كافة الجوانب، لذا يقع على عاتق تركيا أيضاً مراعاة الحساسية التي تمر بها المنطقة.

مسلم خلال لقائه رفض العدوانية التركية وقال "مناشدات القائد أوجلان لتركيا كانت رسالة واضحة لذا على تركيا أن تبتعد عن سياسة "الكردي الجيد هو الكردي الميت" وعليها احترام إرادة الشعوب".

هذا وكان قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان قال في أواخر شهر أيار/مايو عبر محاميه، أنه مستعد لتقديم حلول للأزمة السورية وركّز على ضرورة الابتعاد عن الحرب كسبيل للحل.

(آ س)


إقرأ أيضاً