مشاركون في فعالية الدروع البشرية: نحن مع ق س د ونعول عليها للدفاع عن مناطقنا

قال أهالي ناحية قامشلو الغربية وعامودا إن لديهم إيماناً قوياً بقوات سوريا الديمقراطية في التصدي لأي هجوم تركي، وذلك أثناء استلام مناوبة خيمة الدروع البشرية في سري كانيه.

واستلم اليوم المئات من اهالي ناحية قامشلو الغربية وعامودا مناوبة خيمة الدروع البشرية في سري كانيه بمقاطعة الحسكة شمال شرق سوريا.

وفور وصول اهالي قامشلو وعامودا إلى الخيمة، توجهوا صوب الشريط الحدود التركي الواقع غربي مدينة سري كانيه ورددوا الشعارات التي تحي مقاومة قوات سوريا الديمقراطية واهالي شمال شرق سوريا ضد الاحتلال التركي.

وعلى الحدود حيث تحشد تركيا جيشها ،شكر حسام العلي باسم أهالي الحسكة والشدادي، المقاومين المشاركين في فعالية الدروع البشرية ضد الاحتلال التركي.

وقال" وقفتهم تحت الخيم وجعل أنفسهم دروعاً بشرية هي من أجل إيصال صوتهم للعالم بأجمعه بأنهم دعاةً للسلام ,ولكن إن كانت هناك حرب فسيقامون وسيقفون صفاً واحداً وفي خندقً واحداً إلى جانب قواتهم العسكرية".

من جانبها، القت أيهان محمد كلمة باسم اهالي قامشلو وعامودا قالت فيها" الاحتلال التركي لن يستطيع النيل من إرادة الشعب الكردي وشعوب شمال وشرق سوريا لأنهم قد يسيرون على فكر وفلسفة القائد الأممي  عبدالله أوجلان وعلى نمط العيش حياة الحرة".

وأضافت أيها" ايماننا قوي بقواتنا التي تمثل وحدات حماية الشعب والمرأة وقوات سوريا الديمقراطية".

يذكر، ان فعالية الدروع البشرية في سري كانيه دخلت يومها السابع على التوالي.

 (ب ر/م)

ANHA


إقرأ أيضاً