مصدر عسكري روسي ينفي سيطرة مرتزقة تركيا على سراقب

نفى مصدر عسكري روسي صباح اليوم صحة التقارير التي تحدثت عن سيطرة المرتزقة المدعومين من تركيا على مدينة سراقب الاستراتيجية في ريف إدلب.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن المصدر قوله: "نجحت القوات الحكومية السورية في صد الهجمات التي نفذها المسلحون على مدينة سراقب. والمدينة تبقى تحت سيطرة الحكومة السورية بشكل كامل".

وفي وقت سابق زعمت المرتزقة أنهم تمكنوا ليلة الأربعاء من استعادة السيطرة على سراقب بعدما شنت هجوماً واسعاً على أكثر من محور، ونشروا فيديوهات قالوا أنها من داخل مدينة سراقب.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قال مساء أمس أن المرتزقة تمكنوا من التقدم وقطع طريق دمشق – حلب الدولي نارياً واقتربوا بمسافة 3 كلم عن مدينة سراقب.

وكان النظام قد سيطر على سراقب مطلع الشهر الحالي في خضم العمليات التي ينفذها ضد المرتزقة المدعومين  من تركيا في منطقة إدلب, وتسبب هذا التقدم بتصاعد التوتر بين النظام وروسيا من جهة وتركيا من جهة أخرى, حيث قتل جنود أتراك .

(ي ح)


إقرأ أيضاً