مصر تجدد رفضها للهجمات التركية.. انتهاك للقانون الدولي ويجب إيقافها فوراً

جددت مصر, اليوم السبت, رفضها للهجمات التركية على شمال وشرق سوريا معتبرة ذلك انتهاكاً للقانون الدولي.

واعتبر وزير الخارجية المصري سامح شكري أن تعرض سوريا لاعتداء جديد على أراضيها واحتلال شمالها، يعد انتهاكاً للقانون الدولي والمبادئ التي تأسست عليها حركة عدم الانحياز.

وطالب شكري في كلمته خلال القمة الثامنة عشرة لرؤساء الدول والحكومات الأعضاء في حركة عدم الانحياز في العاصمة الأذرية باكو، بـ"وقف فوري للعدوان وانسحاب القوات المعتدية"، مشدداً على ضرورة البدء الفوري في العملية السياسية وتنفيذ قرار مجلس الأمن 2254.

(ي ح)


إقرأ أيضاً