مظلوم عبدي: روسيا وأمريكا تتحمّلان مسؤوليّة منع تغيير ديمغرافيّة المناطق المُحتلّة

وصف القائد العام لقوات سوريا الدّيمقراطيّة مظلوم عبدي إعلان أردوغان توطين مليون شخص في سري كانية وكري سبي "بالأمر الخطير"، حيثُ طالبَ روسيا وأمريكا بمنع تغيير ديمغرافية المناطق المحتلّة.

وجاء حديث مظلوم عبدي عبر تغريدة له على تويتر قال فيها:

"ما أعلنه الرّئيس التّركيّ عن "بدئه العمل على إسكان مليون شخص في مدينتي تل أبيض ورأس العين" أمر خطير جدّاً يهدف إلى توطين غرباء في هذه المدن، روسيا وأمريكا تتحمّلان مسؤولية منع تغيير ديمغرافيّة المناطق المحتلّة وندعوهما إلى تنفيذ التزاماتهما ووضع آلية لعودة السّكّان الأصليّين".

يذكر أنّ الرّئيس التّركيّ أردوغان أعلن بشكل علنيّ عبر تصريح له أمس نيّته لتغيير ديمغرافيّة المناطق الّتي احتلّها في شمال وشرق سوريّا مؤخّراً من سري كانية حتّى كري سبي، وعزمه لتوطين أكثر من مليون شخص فيه غالبيتهم من عوائل المجموعات المرتزقة بالإضافة إلى الأيغور الصّينيين وغيرهم من المرتزقة الأجانب.

(ل)

ANHA



 


إقرأ أيضاً